كولاجين الوجه - دليل شامل

تُعرف هذه العملية أيضًا باسم حقن الكولاجين في الوجه وتجميل الوجه بالكولاجين.

كولاجين الوجه

ستجدون هنا كل ما تودون معرفته عن كولاجين الوجه.

دليل كولاجين الوجه (collagen injections for face) مكتوب بواسطة أطباء وتمت مراجعته من قبل متخصصين، وكل المعلومات المذكورة فيه مأخوذة من مصادر موثوقة، ولكن لا يجوز بأي حال اعتبار هذا الدليل بمثابة استشارة طبية أو توصية علاجية.

مقدمة عن كولاجين الوجه

الكولاجين مادة موجودة بشكل طبيعي في جسم الإنسان، ولها أدوار عديدة أهمها: الحفاظ على مرونة الجلد وحيوتيه، ولكن هذه المادة تقل تدريجيًا مع التقدم بالعمر.

تظهر تجاعيد الوجه نتيجة نقص الكولاجين، وتوفر عملية حقن الكولاجين في الوجه حلاً فعالاً ومثالياً لتعويض هذا النقص واستعادة حيوية الوجه ونضارته ومكافحة علامات التقدم بالسن. تتميز هذه الطريقة ببساطتها وفعاليتها وقلة تأثيراتها الجانبية.

لمحــة سريعة

المعلومات والأرقام التالية حصيلة بحثنا على الشبكة الإلكترونية، وتعتمد على أحدث الإحصائيات وأوراق البحث العلمية.

الاسم بالإنجليزية

collagen injections for face

عدد العمليات

أجريت 45 ألف جلسة حقن كولاجين في الولايات المتحدة في عام 2018 من بينها حقن الكولاجين في الوجه.

(Plastic Surgery Statistics Report)

معدل التكلفة

الإمارات: (300$)

السعودية: (280$)

تركيا: (250$)

بريطانيا: (370$)

عالميًا: (250$)

مدة التعافي

1 – 2 يوم

ما الأسباب التي تدفعك لإجراء حقن الكولاجين في الوجه؟

هناك أسباب عديدة تدفعك إلى التفكير في إجراء عملية حقن الكولاجين، وقد تكون هذه الأسباب طبية أو تجميلية أو أسباب أخرى متنوعة، ومن أهمها:

أسباب طبية

  • علاج فعال لنقص مرونة الجلد وإخفاء ترهلات الوجه وتجاعيده.
  • تحريض نمو الكولاجين الطبيعي الذي ينقص إنتاجه مع تقدم العمر.
  • علاج الانخفاضات الجلدية والندبات الناتجة عن جروح وإصابات الوجه.
  • قد تُستخدم لتصحيح علامات خسارة الشحوم والضمور الشحمي لدى المصابين بفيروس العوز المناعي البشري.

أسباب تجميلية

  • الحصول على بشرة صافية ممتلئة خالية من التجاعيد.
  • التخلص من الخطوط الجلدية حول الفم والعينين والحاجبين.
  • زيادة حجم الشفاه ومنحها مظهرًا ممتلئًا.
  • التخلص من علامات التقدم في السن ومنحك وجهًا أكثر شبابًا.
  • يمكن استخدامه لتجميل الأنف وتعديل شكله بما يناسب تقاسيم الوجه.

ما الذي يمكنك توقعه من حقن الكولاجين في الوجه؟

ننصحك بالحصول على معلومات كافية عن حقن الكولاجين وطرق إجرائه والتقنيات المستخدمة فيه، واستشارة طبيبك حول تفاصيل العملية والنتائج المتوقعة. قبل العملية يجب عليك معرفة الحقائق التالية:

ما الذي يمكن لعملية حقن الكولاجين في الوجه أن تفعله؟

  • زيادة امتلاء الشفتين وتكبير حجم الخدين وملء الندبات الناجمة عن حب الشباب.
  • زيادة نضارة الجلد ومرونته وصفائه وخلوه من الندبات.
  • إعطاء نتائج سريعة تظهر مباشرةً بعد العملية وتستمر حتى 2-5 سنوات.
  • تحقيق نتائج تجميلية جيدة دون الحاجة لإجراءات غازية.

ما الذي لا يمكن لعملية حقن الكولاجين في الوجه أن تفعله؟

  • إعطاء نتائج تجميلية دائمة، لأن الجسم يمتص الكولاجين مع مرور الوقت.
  • التفوق على بعض الإجراءات التجميلية الغازية مثل شد الوجه بالخيوط أو قليلة الغزو مثل حقن البوتوكس، لأنها لا تعطي نفس الفعالية ولا تستمر نتائجها لنفس المدة.
  • القدرة على علاج جميع الحالات باستخدام أي نوع من الكولاجين، إذ يمكن أن يسبب الكولاجين البقري حالات تحسسية تحد من استخدامه.
  • القدرة على ملء الفراغات في الوجه بشكل فعال، لأن هذا يحتاج إلى إجراءات جراحية أكبر لإعطاء نتائج مقبولة.

إيجابيات وسلبيات كولاجين الوجه

بعد معرفة كل الحقائق السابقة ومناقشتها مع طبيبك وعائلتك، لا بد من معرفة إيجابيات وسلبيات كولاجين الوجه بالتفصيل.

  • إجراء فعال للتخلص من تجاعيد الوجه الناتجة عن التقدم في السن أو التعرض المزمن لأشعة الشمس.
  • تكلفة العملية منخفضة نسبيًا.
  • عملية سريعة تستغرق وقتًا قصيرًا.
  • لا تترافق مع ألم.
  • نتائج تجميلية سريعة.
  • نادرًا ما تترافق مع اختلاطات أو آثار جانبية.
  • لا تحتاج إلى وقت طويل للتعافي.
  • نتائجها مؤقتة تستمر عادة لعدة أشهر فقط.
  • تحتاج إلى إعادة الإجراء للحفاظ على النتيجة.
  • قد يسبب الكولاجين البقري تفاعلات تحسسية.
  • قد ترافقها آثار جانبية عديدة مثل الاحمرار والتورم والنزف.
  • قد يبدأ تراجع النتائج بعد فترة قصيرة إذا كان استقلاب الجسم سريعًا.

إن هذه النقاط السابقة هي أهم مزايا وعيوب كولاجين الوجه بشكل عام، أما إن كنت ترغب في التركيز على معطيات خاصة بك، فيرجى استشارة طبيبك.

تفاصيل عن كولاجين الوجه

إذا قررت إجراء عملية حقن الكولاجين ورأيت أنها خيار مناسب لحالتك، لا تتردد في سؤال طبيبك عن كل ما يتعلق بهذه العملية.

ما هي الخيارات المناسبة لحالتك؟

طور العلماء أنواعا من الكولاجين يمكن حقنها مباشرةً ضمن الوجه عن طريق إبر طبية خاصة، وهناك نوعان أساسيان من الإجراءات:

  • حقن الكولاجين: تُستخدم مباشرةً لتعويض نقص الحجم في النسج حول الفم، وهذه الأنواع تشتق من مصادر حيوانية (كولاجين بقري) أو بشرية (من أماكن محددة من جسمك). يتطلب استخدام الكولاجين البقري إجراء اختبار تحسس قبل حقنه، وهو النوع الوحيد الذي حظي بموافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، ويبقى تأثيره حتى 5 سنوات.
  • محرضات نمو الكولاجين: مواد يمتصها الجسم وتساعد على زيادة اصطناع الكولاجين مع الوقت، وهي لا تحتاج اختبار حساسية إلا لدى الأفراد الذين لديهم قصة تحسس سابقة للمواد المالئة. تُحقن هذه المواد عادةً حول الفم وفي خطوط الضحك والخدين والذقن. تشمل المواد المتاحة منها Sculptra و Radiesse وEllansé، وتستمر نتائجها ثلاث سنوات.

أنواع الحقن المستخدمة

هناك نوعان من حقن الكولاجين المستخدمة طبيًا: الكولاجين المستخلص من الأبقار، والكولاجين البشري (الذاتي والغيري).

الكولاجين البقري

  • أشيع أنواع الكولاجين المستخدمة في الحقن.
  • فعال في إزالة التجاعيد والشذوذات الشكلية الأخرى.
  • يُستخلص من جلد الأبقار ويُنقى ويُعقم ثم يُذاب ليصبح جاهزًا للاستخدام.
  • الأقل كلفة بين المواد التجميلية المالئة.
  • تستمر نتائجه من ستة أسابيع إلى سنة واحدة.
  • من سلبياته إمكانية حدوث حالات تحسسية والتهابات في أعضاء الجسم.

الكولاجين الذاتي

  • يُستخلص هذا النوع من الجلد الخاص بالمريض ذاته، إذ يخضع المريض لعملية مستقلة يُستأصل فيها قطعة من الجلد وتُرسل إلى المختبر لاستخلاص الكولاجين وتعقيمه وإذابته لاستخدامه لاحقًا.
  • لا يحتاج هذا النوع إلى اختبار حساسية، لأنه مستخلص من الجسم نفسه وبالتالي لن يسبب أي اضطراب.
  • يشيع استخدام الكولاجين الذاتي في تكبير الشفاه، ويستمر تأثيره أكثر من الكولاجين البقري، لكن كلفته أكبر.

الكولاجين الغيري

  • يُستخلص هذا الكولاجين من زرع الخلايا المولدة للكولاجين بعد أخذ عينة منها من خلف الأذن.
    تُجرى عملية الحقن في هذا النوع بفاصل أسبوعين، وتتحسن نتائجها مع الوقت.
  • عادةً لا يسبب تفاعلات تحسسية.
  • تفوق كلفته النوعين السابقين.

مقارنة بين الكولاجين البشري والكولاجين البقري 

الكولاجين البشريالكولاجين البقري
من الخلايا البشرية المولدة للكولاجين.من الخلايا البقرية.
تكلفة أكبر.تكلفة أقل.
تحسس أقل.تحسس أكبر.
تأثيرات جانبية أقل.تأثيرات جانبية أكبر.
الاستمرارية أطول.الاستمرارية أقصر.
نتائج ممتازة.نتائج جيدة.

من هم المرشحون المناسبون لكولاجين الوجه؟

يُعد حقن الكولاجين في الوجه إجراءًا مناسبًا في الحالات التالية:

  • السن بين 30-65 سنة.
  • الرغبة في التخلص من علامات الشيخوخة المبكرة مثل خطوط التجهم وتجاعيد الجبهة.
  • وجود جلد مرن نسبيًا.
  • عدم وجود أمراض خطيرة أو مهددة للحياة.
  • امتلاك تطلعات إيجابية ومتفائلة لنتائج العملية.

توصيات عامة

  • إذا عانيت سابقًا من قرحات البرد، قد تظهر تقرحات جديدة مكان دخول إبرة الحقن، لذا أبلغي الطبيب بذلك قبل العملية.
  • لا تستخدمي المواد المالئة في حالات الحمل والإرضاع والتحسس على أي من مكوناتها.

التحضير للعملية

يتعاون طبيبك مع الفريق الطبي لتزويدك بأفضل التوصيات اللازمة لنجاح العملية. لا تترددي في سؤال طبيبك عن أي تساؤل يتعلق بخطوات العملية ونتائجها. من أهم التوصيات التي يجب أن تلتزمي بها:

  • تجنبي استخدام مميعات الدم مثل الأسبرين والإيبوبروفين في الأسبوعين السابقين للعملية.
  • لا تستخدمي المتممات الغذائية مثل جينكوبيلوبا والفيتامين E.
  • لا تستخدمي المنتجات الموضعية مثل أدوية حب الشباب (الريتينوئيدات) أو أي منتج مضاد للشيخوخة.
  • تجنبي استخدام الشمع أو التبييض أو النتف في مكان الحقن.
  • أوقفي استهلاك الكحول قبل 24 ساعةً على الأقل من الإجراء.
  • لا تضعي مساحيق التجميل على وجهك في موعد العملية.

خطوات العملية

  • تحديد مواقع الحقن المناسبة وفق حالة المريض.
  • التخدير باستخدام مخدر موضعي سطحي في مناطق الحقن، ويمكن أن يحقن الجراح مادة التخدير ضمن الجلد حول منطقة العملية.
  • حقن الكولاجين في الأماكن المناسبة باستخدام محاقن خاصة، وهي خطوة تستغرق وقتً قصيرًا ولا تترافق مع ألم. يمكن حقن الكولاجين لإزالة خطوط الضحك وتجعدات الجبهة والحاجبين وملء الفراغ تحت العينين ونفخ الخدين والشفتين وغيرها.
  • تنظيف الجلد ووضع ثلج على مكان الحقن لمنع حدوث التورم والألم.
  • مراقبة النتائج والاختلاطات المحتملة.
حقن كولاجين الوجه
حقن كولاجين الوجه

ما الطرق البديلة لحقن الكولاجين؟

هناك العديد من الطرق الأخرى البديلة عن حقن الكولاجين، منها:

متممات الكولاجين:

يفيد تناول متممات الكولاجين بجرعة 2.5 غرام يوميًا لمدة 8 أسابيع في الحصول على نتائج جيدة، إذ يزيل علامات التقدم في السن ويزيد مرونة الجلد ويحسن مظهره. تشكل الفترة اللازمة لظهور النتائج الفارق الأساسي بين المتممات والحقن، إذ تظهر نتيجة الحقن مباشرةً بعد العملية على عكس المتممات التي تحتاج فترةً طويلةً نسبيًا.

حقن الشحوم:

تتضمن عملية حقن الشحوم إعادة استخدام شحوم الجسم في أماكن أخرى مثل اليدين والجلد المحروق بأشعة الشمس والندبات الجلدية السابقة. قد تسبب هذه الطريقة تفاعلات حساسية لكنها نادرة.

المواد المالئة للوجه:

يعتبر البوتوكس أشهر المواد المستخدمة لتجميل الوجه، لكنه ليس الوحيد، إذ يتزايد استخدام حمض الهيالورونيك لإزالة علامات تقدم العمر في الولايات المتحدة. تستمر النتائج التجميلية في هذه الطريقة فترةً أقصر من حقن الكولاجين، لكنها تُعد أكثر أمانًا.

صور قبل عملية كولاجين الوجه وبعدها

هذه مجموعة من الصور قبل عملية كولاجين الوجه وبعدها، وهي عبارة عن صور للنتائج المتوقعة ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار خصوصية وظروف كل حالة، الرجاء استشارة الطبيب المختص.

أسئلة شائعة عن كولاجين الوجه

كيف تختارين الجرَّاح المناسب لإجراء العملية؟

يجب أن تتوفر الميزات التالية في الطبيب الذي يجري هذا النوع من العمليات:

  • طبيب مختص في الجراحة التجميلية أو الأمراض الجلدية.
  • يمتلك خبرة كافية لإجراء هذا النوع من العمليات الجراحية.
  • قادر على التعامل مع الاختلاطات المحتملة وتدبيرها.
  • يعمل في مركز أو مستشفى مجهز بشكل كامل للتعامل مع هذه العمليات.
  • تشعرين بالثقة والراحة عند التعامل معه.

ما المواضيع التي يجب أن تناقشيها مع طبيبك قبل إجراء عملية حقن الكولاجين في الوجه؟

لا تترددي في سؤال طبيبك عن أي استفسار يجول في ذهنك عن عملية حقن الكولاجين، ومن أهم هذه الأسئلة:

  • هل أنت مرشحة جيدة للعملية؟
  • ما النتيجة المتوقعة بعد العملية؟
  • ما نوع التخدير المفضل أثناء العملية؟
  • ما نوع الحقن المناسبة لحالتك؟
  • كم تستغرق فترة التعافي؟ وهل ستحتاجين مراقبةً طبيةً خلالها؟
  • ما الأخطار والاختلاطات التي قد تحدث خلال العملية أو بعدها؟ وكيف يمكن التعامل معها؟
  • ما الخيارات المتاحة لك إذا لم تعجبك نتيجة الحقن؟

ما المخاطر والاختلاطات المحتملة أثناء عملية حقن الكولاجين وبعدها؟

تترافق عملية حقن الكولاجين مع اختلاطات عديدة، منها:

  • احمرار الجلد.
  • الانزعاج في مكان الحقن.
  • التورم.
  • النزف والتكدم.
  • الإصابة بالعدوى.
  • الطفح الجلدي والحكة.
  • التندب.
  • تكتل المادة المحقونة وعدم تناظر الوجه.

هل عملية حقن الكولاجين آمنة؟

يُعد حقن الكولاجين من أكثر الإجراءات أمانًا، لأنه لا يحتاج تداخلًا جراحيًا كبيرًا ويُجرى في بيئة نظيفة ولا يتطلب تخديرًا عامًا، لكنه يترافق في حالات نادرة مع اختلاطات مزعجة مثل الاحمرار والألم الخفيف والتورم وغيرها. ننصحك بجمع معلومات كافية عن هذا الإجراء واختيار طبيب موثوق لتجنب الآثار الجانبية والحصول على النتائج المرغوبة.

متى تظهر نتائج العملية؟

تظهر نتائج حقن الكولاجين مباشرةً بعد العملية، وهذه إحدى أهم إيجابياتها، إذ لن تحتاجي للانتظار حتى الحصول على النتيجة المرغوبة كما في الطرق التجميلية البديلة التي تستغرق حتى أشهر أحيانًا.

خرافات شائعة عن كولاجين الوجه

فيما يلي مجموعة من الخرافات والمعتقدات الخاطئة حول حقن الكولاجين والمواد المالئة:

لا تظهر نتائج حقن الكولاجين إلا بعد فترة طويلة.

وفقًا للأكادمية الأمريكية للأمراض الجلدية، ستحصلين على النتائج التجميلية مباشرةً بعد انتهاء العملية، ولن تحتاجي للانتظار طويلًا حتى تلاحظي تغير شكلك، بل يمكنك متابعة نشاطاتك اليومية مباشرةً بمظهرك الجديد.

كلما زادت كمية المادة المحقونة كانت النتائج أفضل.

على العكس، كلما زادت كمية المادة المحقونة ارتفع خطر الآثار الجانبية وتحول المظهر الطبيعي إلى شكل مصطنع عديم الجاذبية، وهذا يمكن حله بتقليل كمية المادة بما يناسب حالة كل مريض.

لا يستمر تأثير المواد المالئة وقتًا طويلًا.

هذا يعتمد على نوع المادة وسرعة استقلاب الجسم، فالمرضى المستخدمون للكولاجين يحتاجون إلى جلسات جديدة أبكر من باقي المواد المالئة، إذ يستمر تأثيرها وسطيًا 3-4 أشهر فقط، بينما تصل فترة تأثير حمض الهيالورونيك إلى 6-12 شهر، وكالسيوم هيدروكسي أباتيت إلى 18 شهرًا.

دراسات علمية عن كولاجين الوجه

  • في عام 2015، أجرى د. مون وآخرون تجربةً مضبوطةً معشاةً تقارن بين فعالية وأمان الكولاجين البقري والخنزيري عند استخدامهما في حقن الخطوط الأنفية الشفوية لدى الآسيويين. أجريت الدراسة في قسم الجراحة التجميلية في جامعة الكاثوليك في كوريا، ونُشرت في مجلة الجراحة التجميلية وجراحة اليد. شملت التجربة 73 من المتطوعين الأصحاء المعانين من تجاعيد الخط الأنفي الشفوي، وخضعوا للحقن عشوائيًا بكلا نوعي الكولاجين. لم يظهر فارق هام في النتيجة في كلا المجموعتين. ظهرت الآثار الجانبية لدى 12 مريضًا من الذين استخدموا الكولاجين الخنزيري أشيعها الاحمرار، واستنتج الباحثون أنه أسهل استخدامًا دون الحاجة لاختبار الحساسية الجلدي الضروري عند استخدام الكولاجين البقري.

(مصدر الدراسة)

  • في الخامس من فبراير 2021، أجرى د. زاو وآخرون دراسةً استباقية لتقييم الفعالية السريرية للكولاجين الخنزيري القابل للحقن في علاج الهالات السوداء. نُشرت الدراسة في مجلة علم الأمراض الجلدية التجميلية، وشملت 20 مريضًا راقب لأطباء تأثير العملية عليهم بسلسلة من الصور بعد العملية مباشرةً وبفارق أسبوع وأسبوعين وأربعة أسابيع وثمانية أسابيع و12 أسبوعًا، وقيموا حجم انخفاض الحوض الدمعي ومحتوى الميلانين في الناحية خلف الحجاج، ووجدوا نقصًا في الانخفاض الجلدي في الحوض الدمعي مباشرةً بعد الإجراء مع زيادة تدريجية مع الوقت. بلغت النسبة بعد 8 أسابيع 45.08% مع نقص محتوى الميلانين بعد الحقن، وهذا يقترح فعالية حقن الكولاجين في إخفاء الهالات السوداء.

(مصدر الدراسة)

  • في عام 1998، نُشر بحث في مجلة الأمراض البولية بقيادة د. سميث وآخرين لتقييم فعالية حقن الكولاجين في علاج السلس البولي التالي لاستئصال البروستات. شمل البحث 62 رجلًا خضعوا لعملية الاستئصال وعولجوا بحقن الكولاجين بتنظير الإحليل، واستمرت المتابعة 29 شهرًا. أظهرت النتائج توقف السلس تمامًا لدى 8.1% منهم وتحقيق نسبة مقبولة اجتماعيًا لدى 38.7%، وهذا يجعل حقن الكولاجين خيارًا مقبولًا لعلاج هذه الحالة في مرضى معينين فشلت لديهم العلاجات المحافظة.

(مصدر الدراسة)

شارك\ي هذا الدليل 👍

دليل عملية كولاجين الوجه نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فإن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الاستمرار.

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp