تقشير الجلد بالليزر - دليل شامل

تُعرف هذه العملية أيضًا باسم تقشير البشرة بالليزر وتجديد سطح الجلد بالليزر.

تقشير الجلد بالليزر

ستجدين هنا كل ما تودين معرفته عن عملية تقشير الجد بالليزر.

دليل عملية تقشير الجلد بالليزر (Laser Skin Resurfacing) مكتوب بواسطة أطباء وتمت مراجعته من قبل متخصصين، وكل المعلومات المذكورة فيه مأخوذة من مصادر موثوقة، ولكن لا يجوز بأي حال اعتبار هذا الدليل بمثابة استشارة طبية أو توصية علاجية.

مقدمة عن عملية تقشير الجلد بالليزر

تقشير الجلد بالليزر طريقة فعالة لعكس التأثيرات الضارة لأشعة الشمس والشيخوخة. يستخدم الليزر موجات ضوئية عالية الكثافة لتنعيم البشرة وشدها وإزالة التجاعيد وتحفيز نمو الكولاجين. تتميز هذه العملية بقلة اختلاطاتها وتأثيراتها الجانبية مع معدلات نجاح مرتفعة.

لمحــة سريعة

المعلومات والأرقام التالية حصيلة بحثنا على الشبكة الإلكترونية، وتعتمد على أحدث الإحصائيات وأوراق البحث العلمية.

الاسم بالإنجليزية

Laser Skin Resurfacing, skin resurfacing and fractional resurfacing.

عدد العمليات

أجريت 596,755 جلسة تقشير جلد بالليزر في الولايات المتحدة وحدها خلال عام 2019

(American Society of Plastic Surgeons)

معدل التكلفة

الإمارات: (520$)

السعودية: (450$)

تركيا: (380$)

بريطانيا: (600$)

عالميًا: (500$)

مدة التعافي

1 – 3 يوم

ما الأسباب التي تدفعك لإجراء عملية تقشير الجلد بالليزر؟

يمنحك تقشير الجلد بالليزر مظهرًا أكثر شبابًا وصحة، وهو خيار ملائم لكل مما يلي:

  • إزالة التجاعيد الناعمة حول الفم والعينين.
  • تخفيف التصبغات المرتبطة بالتقدم في السن.
  • توحيد لون الوجه وتحسين ملمسه.
  • إزالة آثار حروق الشمس.
  • التخفيف من ندبات حب الشباب الخفيفة والمتوسطة.
  • معالجة الثآليل.

ما الذي يمكنك توقعه من عملية تقشير الجلد بالليزر؟

ننصحك بالحصول على معلومات كافية حول عملية تقشير الجلد بالليزر والأجهزة المستخدمة فيها، والتحدث مع طبيبك عن كل التفاصيل ومناقشته حول التوقعات والنتائج المرجوة للعملية، قبل العملية يجب أن تعرفي الحقائق التالية:

ما الذي يمكن لعملية تقشير الجلد بالليزر أن تحققه؟

  • تحفز أمواج الليزر إنتاج الكولاجين وتشد الجلد.
  • تمنحك هذه الطريقة بشرة مشدودة وأكثر حيوية وشبابًا.
  • تزيل العملية التجاعيد الناعمة في الوجه والجسم.
  • تزيد العملية ثقتك بنفسك وجمالك بشكل عام.

ما الذي لا يمكن لعملية تقشير الجلد بالليزر أن تحققه؟

  • قد تحتاجين لتكرار الإجراء عدة مرات لتحقيق النتائج المطلوبة.
  • لا يمكن لعملية تقشير الجلد بالليزر أن تزيل التجاعيد والترهلات الجلدية الكبيرة.
  • تختلف النتائج باختلاف الحالة والهدف المطلوب، وعليك مناقشة طبيبك حول النتائج المتوقعة قبل العملية.

إيجابيات وسلبيات عملية تقشير الجلد بالليزر

بعد معرفة كل الحقائق السابقة ومناقشتها مع طبيبك وعائلتك، لا بد من معرفة إيجابيات وسلبيات عملية تقشير الجلد بالليزر بالتفصيل.

  • تمنحك عملية تقشير الجلد بالليزر جلدًا أكثر نعومة وحيوية وشبابًا.
  • تقشير الجلد بالليزر عملية غير جراحية وتتميز بالبساطة والأمان.
  • لا يسبب تقشير الجلد بالليزر أي اختلاطات أو تأثيرات جانبية خطيرة.
  • تكلفة العملية أقل من تكلفة العمليات الجراحية التجميلية عمومًا.
  • لا تترك العملية أي ندبات أو علامات دائمة.
  • قد تحتاجين لتكرار العملية عدة مرات للوصول للنتائج المثالية.
  • لا تفيد عملية تقشير الجلد بالليزر لإزالة التجاعيد والترهلات الجلدية كبير الحجم.
  • قد تؤدي العملية لاحمرار الجلد وتهيجه وتغيرات دائمة أو مؤقتة في لونه.
  • قد يؤدي الليزر لتفاقم حب الشباب، لكنه فعَّال في إزالة الندبات الناجمة عنه.

إن هذه النقاط السابقة هي أهم مزايا وعيوب عملية تقشير الجلد بالليزر بشكل عام، أما إن كنتِ ترغبين في التركيز على معطيات خاصة بك، فيرجى استشارة طبيبك.

تفاصيل عن العملية

التحضير للعملية

يتطلب تقشير الجلد بالليزر سلسلة من التحضيرات التي تهيئ بشرتك للعملية، وتبدأ هذه التحضيرات قبل أسابيع للمساعدة في تخفيف التأثيرات الجانبية المحتملة وتعزيز تحمل البشرة لأشعة الليزر المستخدم، بالإضافة لذلك سيعمل طبيبك على تحضيرك للعملية وفق الخطوات التالية:

  • تحاليل مخبرية وفحص سريري شامل.
  • إيقاف التدخين والكحول قبل العملية بفترة كافية.
  • تعديل أدويتك أو تغيير جرعاتها أو إيقاف بعضها كالأسبرين والمميعات.
  • أخذ صور متعددة للمنطقة التي سيتم تقشير الجلد فيها بهدف متابعة النتائج على المدى الطويل.

طريقة تقشير الجلد بالليزر

تتألف طريقة تقشير الجلد بالليزر من الخطوات التالية:

  • يخدر الطبيب الجلد قبل بدء العملية باستخدام مخدر موضعي مع التبريد باستخدام أجهزة خاصة.
  • ينظف الجلد لإزالة أي رواسب أو زيوت أو جراثيم موجودة على سطحه.
  • يطبق الطبيب أشعة الليزر نحو المنطقة المستهدفة لتحقيق التقشير المطلوب.
  • يغطي الطبيب المنطقة المعالجة بالضمادات المناسبة لحماية الجلد.
  • إذا كانت العملية تجرى على الوجه يجب ارتداء نظارات واقية لحماية العينين.
جهاز ليزر تقشير الجلد
جهاز ليزر تقشير الجلد

أجهزة الليزر المستخدمة لتقشير الجلد

  • الليزر المقشر: يسبب هذا النوع من الليزر جروحًا صغيرة جدًا ويزيل الطبقة السطحية من الجلد (البشرة) ويسخن الطبقة الموجودة تحتها (الأدمة) ما يحرض نمو ألياف الكولاجين، فتبدو المنطقة المعالجة أنعم ومشدودة أكثر بعد شفائها من تلك الجروح. من أشهر أنواع الليزر المقشر: ليزر ثنائي أوكسيد الكربون (CO2) وليزر إربيوم (Erbium).
  • الليزر غير المقشر: لا يسبب هذا النوع من الليزر جروحًا في الجلد ولكنه يحفز نمو الكولاجين ما يساعد على تحسين ملمس الجلد وقوامه. يعد هذا النمط من الليزر أقل أذية للجلد ويحتاج فترة تعافٍ أقصر ولكنه بالمقابل أقل فعالية من الليزر المقشر.

مقارنة بين أنواع الليزر المستخدم لتقشير الجلد

الليزر المقشرالليزر غير المقشر
يسبب جروح صغيرة في البشرة.لا يسبب أي جروح.
تأثيرات جانبية أكثر.تأثيرات جانبية أقل.
تكلفة أكبر.تكلفة أقل.
فترة التعافي أطول.فترة التعافي أقصر.
نتائج أفضل.نتائج محدودة.

توصيات بعد العملية

  • تنظيف المنطقة المعالجة بعد 24 ساعة من الإجراء مرتين إلى خمس مرات يوميًا بمحلول ملحي أو خل ممدد، وتطبيق مراهم مرطبة خاصة يصفها لك طبيبك.
  • ستلاحظين بعض التورم بعد العملية وهذا أمر طبيعي، يساعد النوم على وسادة مرتفعة في اليوم التالي للعملية في تخفيف هذا الانتفاخ.
  • قد تشعرين بالحكة أو الوخز لمدة 12-72 ساعة بعد الإجراء.
  • يصبح الجلد جافًا ويتقشر بعد نحو 5-7 أيام من العملية.
  • يستغرق التعافي 10 إلى 21 يومً تبعًا للحالة، يمكنك بعدها وضع مساحيق التجميل الخالية من الزيوت لتخفيف الاحمرار الذي يزول عادة خلال شهرين إلى ثلاثة.
  • ستلاحظين أن جلدك أفتح قليلًا لمدة من الزمن بعد العملية.
  • من المهم جدًا في الفترة اللاحقة للمعالجة استخدام واقٍ ملائم من أشعة الشمس، ومن الضروري أيضًا الحفاظ على ترطيب البشرة لفترة كافية.

صور قبل عملية تقشير الجلد بالليزر وبعدها

هذه مجموعة من الصور قبل عملية تقشير الجلد بالليزر وبعدها، وهي عبارة عن صور للنتائج المتوقعة ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار خصوصية وظروف كل حالة، الرجاء استشارة الطبيب المختص.

أسئلة شائعة

فيما يلي مجموعة من الأسئلة الشائعة التي تراود أغلب النساء عند التفكير في إجراء تقشير الجلد بالليزر:

من هم الأشخاص غير المؤهلين لإجراء تقشير الجلد بالليزر؟

يجب تجنب إجراء عملية تقشير الجلد بالليزر في الحالات الآتية:

  • علاج حب الشباب في المرحلة النشطة.
  • عند الأشخاص الذين يتناولون عقار إيزوتريتينوئين.
  • وجود أمراض مناعية أو ضعف في المناعة.
  • سوابق علاج شعاعي للوجه.
  • حروق أو تقرحات جلدية حديثة في المنطقة المعالجة.

كيف تختارين الطبيب المناسب لإجراء عملية تقشير الجلد بالليزر؟

يجب أن تتوافر الميزات التالية في الطبيب الذي يجري هذا النوع من العمليات:

  • طبيب مختص في الجراحة التجميلية أو الأمراض الجلدية.
  • يمتلك خبرة كافية لإجراء هذا النوع من العمليات.
  • قادر على تدبير الاختلاطات المحتملة والتعامل مع أي طارئ.
  • يعمل في مركز أو مستشفى أو عيادة مجهزة لإجراء هذه العمليات.
  • تشعرين بالثقة والراحة عند التعامل معه.

ما هي الأسئلة التي يجب أن تناقشيها مع طبيبك قبل عملية تقشير الجلد بالليزر؟

لا تترددي في سؤال طبيبك عن أي استفسار يدور في ذهنك عن عملية تقشير الجلد بالليزر، ومن أهم هذه الأسئلة:

  • ما هي الطريقة المناسبة لحالتك؟
  • ما نوع الليزر الذي سيستخدمه طبيبك؟
  • ما المخاطر والمضاعفات المحتملة خلال عملية تقشير الجلد بالليزر وبعدها؟ وكيف سيتم تدبيرها؟
  • هل هناك حاجة للتخدير أثناء عمليات تقشير الجلد بالليزر؟
  • هل عملية تقشير الجلد بالليزر آمنة؟
  • ما النتيجة النهائية المتوقعة من عمليات تقشير الجلد بالليزر؟
  • ما الخيارات الممكنة إذا لم تحقق عملية تقشير الجلد بالليزر النتائج المطلوبة؟

بالإضافة لهذه الأسئلة، سيعرض طبيبك صور لحالات قبل العملية وبعدها لتكوين فكرة كافية عن النتائج التي ستحصلين عليها.

هل عملية تقشير الجلد بالليزر آمنة؟

عمليات تقشير الجلد بالليزر آمنة، وقد خضعت لدراسات واسعة النطاق أثبتت فعاليتها ونتائجها الممتازة وسلامتها، مع التأكيد على أنَّ الاختلاطات الكبيرة والتأثيرات الجانبية لهذه العمليات نادرة جدًا.

ما المخاطر والاختلاطات المحتملة أثناء عملية تقشير الجلد بالليزر وبعدها؟

اختلاطات عملية تقشير الجلد بالليزر وتأثيراتها الجانبية نادرة للغاية، ومن أهمها:

  • ألم.
  • عدوى.
  • تهيج واحمرار الجلد.
  • تغيرات مؤقتة أو دائمة في إحساس الجلد في المنطقة التي تعرضت لليزر.
  • ردود فعل تحسسية.
  • نتائج غير كافية أو غير مرضية قد تتطلب إعادة التقشير أو اللجوء لإجراءات أخرى.

هل تجرى عملية تقشير الجلد تحت التخدير العام أو الموضعي؟

تُجرى أغلب عمليات تقشير الجلد بالليزر باستخدام التخدير الموضعي والتبريد، ولا حاجة للتخدير العام أو التنويم أثناءها.

هل يمكن إجراء عملية تقشير الجلد بالليزر أثناء الحمل؟

تعتبر أشعة الليزر آمنة عمومًا، ولكن لا يُنصح بإجراء عملية تقشير الجلد بالليزر أثناء الحمل.

كم ستحتاجين للبقاء في المستشفى بعد انتهاء عملية تقشير الجلد بالليزر؟

مدة عملية تقشير الجلد بالليزر قصيرة نسبيًا (أقل من ساعة)، ولا تتضمن إجراء ثقوب أو شقوق جراحية، ويمكنك أن تعودي للمنزل في نفس اليوم.

هل ستترك عمليات تقشير الجلد بالليزر أي ندبات أو علامات دائمة؟

لا تترك عملية تقشير الجلد بالليزر أي ندبات أو علامات دائمة، قد يحدث تهيج أو احمرار خفيف في الجلد لكنه يزول خلال فترة قصيرة.

خرافات شائعة عن تقشير الجلد بالليزر

هناك العديد من الخرافات الشائعة والمعلومات المغلوطة عن موضوع تقشير الجلد بالليزر، وفيما يلي توضيح لأهم هذه الخرافات مع الرد العلمي عليها:

تسبب عملية تقشير الجلد بالليزر سرطان الجلد.

تعد أجهزة الليزر المستخدمة في هذه العمليات آمنة على البشرة. يمكن أن يعاني بعض الناس ذوي البشرة الحساسة من مضاعفات أشد وتهيج في الجلد، لكن أشعة الليزر غير مسرطنة، ولا يوجد أي ارتباط بين هذه العملية وبين سرطان الجلد.

تستغرق عملية تقشير الجلد بالليزر وقتًا طويلاً وتحتاج لفترة تعافٍ طويلة.

تعتبر عملية تقشير الجلد بالليزر من العمليات قصيرة المدة، وتستغرق العملية وسطيًا 30-45 دقيقة، ولا تحتاج لفترة نقاهة طويلة، إذ يحدث التعافي خلال عدة أيام فقط.

يسبب تقشير الجلد بالليزر ألمًا شديدًا.

أجهزة الليزر الحديثة مزودة بأنظمة تبريد متطورة، ومع استخدام التخدير الموضعي لن تشعري إلا ببعض الانزعاج الخفيف أثناء العملية.

لا يمكن الجمع بين تقشير الجلد بالليزر وغيرها من العلاجات.

يستطيع تقشير الجلد بالليزر تحقيق نتائج جيدة، ولكن استخدام بعض المعالجات المساعدة يساهم في الوصول إلى النتيجة الأمثل. يمكن الجمع بين تقشير الجلد بالليزر وحقن الفيلر أو البوتوكس.

لا يمكن إجراء تقشير الجلد بالليزر لكل أنواع البشرة.

يمكن تطبيق هذه المعالجة على أنواع البشرة الدهنية والجافة، ويمكن كذلك استخدام الليزر على جميع ألوان البشرة بما فيها البشرة الداكنة.

دراسات علمية عن تقشير الجلد بالليزر

  • أظهرت دراسة سريرية أجريت في الولايات المتحدة في عام 2016 وضمت 232 مشاركًا، فعالية العلاج بليزر الكربون عند المشاركين الذين يعانون من ندبات حب الشباب، فقد ساهمت هذه الطريقة بتحقيق نتائج ممتازة مع إزالة التصبغات.

(مصدر الدراسة)

  • أظهرت دراسة أمريكية أجريت في عام 2020 وشملت 60 رجلاً وامرأة يعانون من ندبات حب الشباب أن تقشير الجلد بالليزر أكثر فعالية مقارنةً بالعلاج بالإبر الدقيقة (ميكرونيدلنغ) دون أن تظهر آثار جانبية مهمة عند أي من المشاركين.

(مصدر الدراسة)

  • أظهرت مراجعة منهجية للأبحاث العلمية أجريت في بداية عام 2021 في الولايات المتحدة أن معالجة ندبات الحروق باستخدام الليزر قد حققت نتائج واعدة، فهي معالجة آمنة تجرى في العيادة وأظهرت نتائج جيدة في تحسين مظهر الندبات.

(مصر الدراسة)

شارك\ي هذا الدليل 👍

دليل عملية تقشير الجلد بالليزر نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فإن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الاستمرار.

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp