تبييض الأسنان - دليل شامل

تُعرف هذه العملية أيضًا باسم تلميع الأسنان.

تبييض الأسنان

ستجدون هنا كلَّ ما تودون معرفته عن تبييض الأسنان.

دليل عملية تبييض الأسنان (Teeth whitening) مكتوب بواسطة أطباء ومتخصصين، وكل المعلومات المذكورة فيه مأخوذة من مصادر موثوقة، ولكن لا يجوز بأي حال اعتبار هذا الدليل بمثابة استشارة طبية أو توصية علاجية.

مقدمة عن تبييض الأسنان

يلعب لون الأسنان دوراً هاماً في جمال ابتسامك ووجهك بشكلٍ عام، وتعتبر عملية تبييض الأسنان من الإجراءات البسيطة والفعالة في تجميل مظهر الأسنان ومنحك الابتسامة والمظهر الذي ترغب بالحصول عليه. تُجرى ملايين عمليات تبييض الأسنان حول العالم سنويًا، وقد زاد الإقبال على هذا الإجراء بشكلٍ كبير في السنوات الأخيرة بفضل نتائجه الممتازة وتكلفته المنخفضة بالإضافة لقلة مخاطره وتأثيراته الجانبية.

لمحــة سريعة

المعلومات والأرقام التالية حصيلة بحثنا على الشبكة الإلكترونية، وتعتمد على أحدث الإحصائيات وأوراق البحث العلمية.

الاسم بالإنجليزية

.Teeth whitening, teeth bleaching

عدد العمليات

تُجرى عشرات ملايين عمليات تبييض الأسنان حول العالم سنويًا.

(American Society of Plastic Surgeons)

معدل التكلفة

تبييض الأسنان المنزلي (10 – 90$)

تبييض الأسنان الاحترافي (100 – 1500$)

مدة التعافي

1 يوم

ما الأسباب التي تدفعك لإجراء تبييض الأسنان؟

هناك العديد من الأسباب التي قد تدفعك لإجراء تبييض الأسنان، ومن أهمها:

  • تمنحك العملية ابتسامة أكثر جمالاً وجذابية.
  • إزالة البقع الصفراء والتغيرات اللونية غير المرغوبة من على أسنانك.
  • التخلص من التصبغات التي لا يستطيع معجون الأسنان العادي إزالتها.
  • يُقال أن الابتسامة نصف الجمال، وستزيد عملية تبييض الأسنان من ثقتك بنفسك وبجمالك بشكل عام.
  • تمنحك الأسنان البيضاء اللامعة مظهرًا أصغر سنًا، إذ أن الأسنان تفقد اللون الأبيض الطبيعي مع التقدم بالعمر ويصبح لونها أصفر بشكل تدريجي. تحافظ عملية تبييض الأسنان على تلك الابتسامة الشابة وتجعلك تشعر بأنك أصغر سنًا.
  • تفتيح لون الاسنان بعد الحشوات والعلاجات السنية (التبييض الداخلي).

ما الذي يمكنك توقعه من تبييض الأسنان؟

عليك الحصول على معلومات كافية حول تبييض الأسنان، والمواد المستخدمة فيها وطرق إجرائها، والتحدث مع طبيبك حول كل التفاصيل ومناقشته حول التوقعات والنتائج المرجوة للعملية. قبل عملية تبييض الأسنان يجب أن تعرف ما يلي:

ما الذي يمكن لعملية تبييض الأسنان تحقيقه؟

  • الحصول على أسنان أكثر بياضًا.
  • ابتسامة أكثر جاذبية.
  • إطلالة أكثر إشراقًا وأقل عمرًا.
  • التخلص من البقع والتصبغات المزعجة الناتجة عن التدخين، أو تناول القهوة مثلًا.

ما الذي لا يمكن لعملية تبييض الأسنان تحقيقه؟

  • تبييض لون الحشوات السنية والتيجان والمواد العلاجية الأخرى، وإذا قمت بتبييض الأسنان ولديك أي من هذه المواد، لن يكون لون الأسنان موحدًا ومتناسقًا.
  • الحصول على درجة بياض ناصعة للغاية: يتفق المريض مع طبيب الأسنان، ويتناقشان حول درجة اللون المناسبة، ولكن تختلف الاستجابة من مريض إلى آخر، على الرغم من أغلب المرضى يستجيبون بشكل جيد جدًا، ولكن البعض لا تستجيب أسنانهم بالشكل الكافي.

إيجابيات وسلبيات تبييض الأسنان

بعد معرفة كل الحقائق السابقة ومناقشتها مع طبيبك وعائلتك، لا بد من معرفة إيجابيات وسلبيات تبييض الأسنان بالتفصيل.

  • عملية تبييض الأسنان الاحترافية أسرع وأكثر فعالية من استخدام المنتجات الدوائية والمنزلية، وتمنحك أسنانًا بيضاء في غضون ساعة.
  • تستمر النتائج لفترة طويلة (عدة سنوات).
  • التكلفة: لا يعد تبييض الأسنان من الإجراءات المكلفة عند مقارنتها بالإجراءات التجميلية الأخرى.
  • يمكن الحفاظ على النتائج بسهولة من خلال اتّباع تعليمات الطبيب والابتعاد عن الأطعمة التي قد تؤثر سلبًا على النتيجة كالشاي والنبيذ الأحمر والتدخين.
  • يساعدك الإجراء على التخلص من الأوساخ وجزيئات الطعام المتبقية، ما يجعل أسنانك أكثر صحة وقوة.
  • قد تزيد عملية تبييض الأسنان من حساسية أسنانك، ما يسبب الألم عند تناول الطعام، غالبًا ما تظهر هذه الحساسية في الأيام الأولى بعد الإجراء وتختفي مع الوقت.
  • تهيج اللثة والتهابها في بعض الحالات.
  • تغير اللون بمرور الوقت (تعود الأسنان إلى لونها الطبيعي).
  • لا يمنحك تبييض الأسنان النتائج المثالية دومًا لا سيّما عندما تكون التصبغات رمادية اللون أو بنية، أو ناتجة عن تناول بعض الأدوية كالتصبّغ المرافق لتناول أدوية التتراسكلينات.

إن هذه النقاط السابقة هي أهم مزايا وعيوب تبييض الأسنان بشكل عام، أما إن كنت ترغبين في التركيز على معطيات خاصة بك، فيرجى استشارة طبيبك.

تفاصيل عن عملية تبييض الأسنان

التحضير للعملية

يعمل طبيبك على تحضيرك للعملية وفق الخطوات التالية:

  • فحص أسنانك بدقة ومعرفة أي معالجات سنية خضعت لها من قبل.
  • تحديد ما إذا كنت مرشحًا جيدًا لتبييض الأسنان أم لا.
  • الاتفاق على درجة البياض التي يجب الحصول عليها.
  • أخذ صور قبل الإجراء للمقارنة ومتابعة النتائج على المدى الطويل.
  • مناقشة توقعاتك ومخاوفك من العملية.

أنواع عملية تبييض الأسنان

  • التبييض الخارجي.
  • التبييض الداخلي.

التبييض الخارجي

يعمل التبييض الخارجي على التخلص من التصبغات الخارجية التي تتكون بسبب العوامل البيئية بما في ذلك التدخين، وأصباغ المشروبات والأطعمة، والمضادات الحيوية، والمعادن مثل الحديد أو النحاس. تحتوي هذه المواد التي سبق ذكرها مركبات ملونة يمتصها السن وتبقى عالقة على سطحه، ما يؤدي إلى تصبّغه بمرور الوقت. التبييض الخارجي يندرج من الإجراءات التجميلية، بينما للنوع الثاني استطبابات مرضية أخرى.

التبييض الداخلي

يعالج التبييض الداخلي تلون الأسنان الداخلي، الذي يتطور نتيجة تغير هيكلي في سماكة أو تكوين الأنسجة الصلبة للأسنان، الأمثلة الأكثر شيوعًا هي تغيير لون السن للرمادي بعد العلاجات السنية أو سحب العصب، أو تلون السن باللون البني الناجم عن الإفراط في تناول الفلوريد، أو التغيير للون الأصفر الرمادي الناتج عن تناول دواء التتراسكلين. على خلاف التبييض الخارجي الذي يبيض الأسنان من الخارج إلى الداخل، فإن التبييض الداخلي يبيض الأسنان من الداخل إلى الخارج. إذ يُجري الطبيب ثقبًا يصل إلى الجزء العلوي من عصب السن ويتم تنظيفه ثم تُعزل قناة الجذر.

طريقة تبييض الأسنان
طريقة تبييض الأسنان بالليزر

طرق إجراء تبييض الأسنان التجميلي

يمكن إجراء تبييض الأسنان الخارجي (التجميلي) بشكل احترافي في عيادة طبيب الأسنان، أو في المنزل من خلال منتجات موجودة في الصيدليات.

تبييض الأسنان الاحترافي

يجرى هذا النوع في العيادة تحت إشراف طبيب مختص. ويوجد نوعان أيضًا من التبييض الاحترافي:

  • تبييض الأسنان باستخدام جل يحتوي على مواد مؤكسدة مثل مادة بيروكسيد الهيدروجين أو بيروكسيد الكارباميد.
  • تبييض الأسنان باستخدام منبع ضوئي يهدف إلى تسريع عملية التبييض. يمكن استخدام أنواع مختلفة من الطاقة في هذه العملية وأكثرها شيوعًا هي الهالوجين.

تبييض الأسنان المنزلي

يوجد العديد من المنتجات المتوفرة في الصيدليات والتي تعمل على تبييض الأسنان:

  • معاجين الاسنان المبيضة.
  • الاشرطة المبيضة.
  • الغسول المبيض.
  • خيط الأسنان وفرشاة الأسنان المبيضة.
  • الجل المبيض.

الطريقة المشتركة

تجمع هذه الطريقة كلا الطريقتين السابقتين، إذ تُجرى عن طريق تطبيق قوالب مخصصة يعطيها الأطباء لمرضاهم بعد أخد مقاسات الاسنان، يتم وضع كمية من بروكسيد الكارباميد في هذا القالب ليرتديها المريض لمدة زمنيه يحددها الطبيب حسب تركيز المادة المستخدمة.

مقارنة بين طرق تبييض الأسنان

تبييض الأسنان الاحترافيتبييض الأسنان في المنزل
يجرى من قبل طبيب أسنان في العيادة.علاجات تطبّق في المنزل.
تظهر النتائج فورًا.يتطلب ظهور النتائج استخدام طويل الأمد للمنتجات.
يزيل البقع السطحية والعميقة.يزيل البقع السطحية فقط.
تستمر النتائج لمدة ثلاث سنوات وسطيًا.النتائج مؤقتة وتختلف مدتها بحسب الطريقة المستخدمة.
تكلفة أقل على المدى الطويل.تكلفة أكثر على المدى الطويل.

صور قبل عملية تبييض الأسنان وبعدها

هذه مجموعة من الصور قبل تبييض الأسنان وبعده، وهي عبارة عن صور للنتائج المتوقعة ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار خصوصية وظروف كل حالة، الرجاء استشارة الطبيب المختص.

أسئلة شائعة عن تبييض الأسنان

هل أنت مرشح جيد لإجراء تبييض الأسنان؟

بشكل عام يعتبر تبييض الأسنان إجراءً بسيطاً ومناسباً لأغلب الأشخاص، ويمكن أن تكون مرشّحًا جيدًا لهذا الإجراء في حال كنت:

  • تمتلك أسناناً ولثة وصحية.
  • لا تعاني من حساسية الأسنان.
  • ليس لديك حساسية تجاه مواد تبييض الأسنان المستخدمة مثل البيروكسيد.
  • لا تمتلك حشوات سنية أو غرسات إذ لا تستجيب مواد الحشوات للتبييض وقد تكون النتيجة غير مرضية.
  • يزيد عمرك عن 16 عام.
  • لستِ حاملًا أو مرضعة.
  • لديك تصوّر معقول عن نتيجة الإجراء.

كيف تختار الطبيب المناسب لإجراء تبييض الأسنان؟

يجب أن تتوفر الصفات التالية في الطبيب الذي يجري تبييض الأسنان:

  • أخصائي في طب أسنان.
  • لديه خبرة كافية بإجراء تبييض الأسنان.
  • قادر على تدبير الاختلاطات المحتملة والتعامل مع أي طارئ.
  • يعمل في عيادة أو مركز مجهز لإجراء مثل هذه الإجراءات.
  • تشعر بالثقة والارتياح عند التعامل معه.

ما هي الأسئلة التي يجب أن تسألها لطبيبك قبل إجراء تبييض الأسنان؟

لا تتردد في سؤال طبيبك عن أي استفسار يدور في ذهنك عن تبييض الأسنان، ومن أهم هذه الأسئلة:

  • ما هي طرق تبييض الأسنان المتوفرة، وما هي الطريقة الأفضل لك؟
  • هل تبييض الأسنان إجراء آمن؟
  • ما هي التحضيرات المطلوبة قبل تبييض الأسنان؟
  • ما هي التوصيات بعد القيام بتبييض الأسنان؟
  • ما هي مدة إجراء تبييض الأسنان؟
  • كم تستمر نتائج التبييض؟
  • كيف أحصل على النتيجة المثالية؟
  • ما هي الخيارات المتاحة في حال عدم الرضا عن نتائج التبييض؟

بالإضافة إلى الأسئلة، يعرض لك الطبيب مجموعة من الصور لحالات ما قبل وبعد تبييض الأسنان لأخذ فكرة عن النتائج التي ستحصل عليها.

هل تبييض الأسنان إجراء آمن؟

تبييض الأسنان إجراء بسيط يلائم أغلب المرضى، ويترافق بآثار جانبية واختلاطات قليلة جدًا لا سيّما في حال كنت تتمتع بأسنان صحية، ويجريه طبيب أسنان ذي خبرة. اسأل طبيبك عن سلامة الإجراء في حالتك.

ما هي المخاطر والاختلاطات المحتملة بعد إجراء تبييض الأسنان؟

من النادر أن تحدث مضاعفات مهمة بعد تبييض الأسنان. لكن إليك أهم الآثار الجانبية المرافقة:

  • فرط الحساسية: قد يؤدي تبييض الأسنان إلى حدوث فرط حساسية الأسنان. ويؤدي التعرض للمنبهات الباردة أو الساخنة أو الحلوة إلى تفاقم شدة الاستجابة والشعور بالألم. تستمر الحساسية بعد علاج التبييض حتى شهر على الأكثر.
  • تهيج الأغشية المخاطية: يمكن أن يسبب بيروكسيد الهيدروجين بتركيزات 10% أو أعلى تآكل الأغشية المخاطية ويسبب إحساسًا حارقًا في الجلد.
  • عدم تناسق في ألوان الأسنان: من غير الشائع الحصول على درجة بياض غير متناسفة، ولتفادي ذلك يجب تجنب الأطعمة والمواد التي يمكن أن تؤثر على لون الأسنان.

هل تبييض الأسنان إجراء مؤلم؟

تبييض الأسنان بحد ذاته إجراء غير مؤلم، ولكن قد يعاني بعض المرضى من حساسية الأسنان بعد الإجراء ما يسبب الشعور بالألم بعد تناول الطعام أو الشراب، ويختلف الألم من مريض إلى آخر.

ما هي التوصيات بعد إجراء تبييض الأسنان؟

يمكن أن تعود البقع في غضون شهرين من العلاج، على الرغم من الوصول إلى النتيجة المطلوبة في حال عدم الالتزام بالتوصيات التالية:

  • غسل الفم بالفرشاة بعد الأكل والشرب.
  • استخدام الخيط لإزالة المواد العالقة بين الأسنان.
  • يتطلب تبييض الأسنان عناية خاصة خلال اليومين الأولين، يُنظر إلى أول 24 إلى 48 ساعة بعد إجراء التبييض على أنها الفترة الأكثر أهمية، ويجب حماية الأسنان قدر الإمكان خلالها من خلال الابتعاد عن أطعمة أو مشروبات تحتوي أصبغة ملونة للأسنان مثل الشاي والقهوة والبندورة والعصائر وغيرها.
  • قد يلزم إعادة العلاج كل ستة أشهر أو بعد عام بحسب الطريقة المستخدمة.
  • تقليل التدخين والأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من الأصبغة قدر الإمكان.

خرافات شائعة عن تبييض الأسنان

فعالية تبييض الأسنان المنزلي والاحترافي متشابهة.

إذا قررت القيام بتبييض أسنانك بنفسك، قد تساعدك الشرائط ومعجون الأسنان ومنتجات تبييض الأسنان الأخرى التي يمكنك شراؤها دون وصفة طبية. ولكنّ النتائج مختلفة جدًا، يؤدي تبييض الأسنان المنزلي إلى إزالة مؤقتة للبقع السطحية، بينما يصل التبييض الاحترافي إلى الطبقات العميقة لأسنانك ويزيل البقع لفترات طويلة.

تستمر نتائج تبييض الأسنان مدى الحياة.

تستمر نتائج تبييض الأسنان وسطيًا لمدة تصل إلى ثلاث سنوات. وقد تختلف المدة حسب كل حالة. احتمال بقاء الأسنان بيضاء منخفض لدى الأشخاص الذين يكثرون من تناول الأطعمة المسببة للبقع مثل القهوة والشاي والنبيذ الأحمر والتدخين.

ستحصل على الابتسامة المثالية بعد تبييض الأسنان.

يتوقع معظم الناس الحصول على ابتسامة هوليوود مثالية بعد سلسلة من علاجات التبييض، تختلف النتائج من شخص لآخر، إذ يحصل البعض على تلك الابتسامة المثالية لأن أسنانهم تستجيب جيدًا لعوامل التبييض المستخدمة. ولكن يمتلك البعض أسنانًا لا تستجيب بشكل جيد لهذه المنتجات، وتكون النتيجة غير مثالية.

يمكنك تبييض أسنانك باستخدام الفواكه الحمضية.

يدافع العديد من الأشخاص عن الوسائل الطبيعية لتبييض أسنانهم، وينصحون بفرك الأسنان بالبرتقال والليمون والفراولة والفواكه الحمضية الأخرى لتبييضها. في الحقيقة القيام بذلك لا يزيل البقع، بل يمكن أن تسبب المكونات الحمضية أضرارًا جسيمة مثل تآكل الأسنان.

يمكنك تبييض التيجان والحشوات السنية.

في حال خضعت سابقًا لعلاجات سنية تتضمن استخدام تيجان أو حشوات، وأردت تبييض أسنانك فيجب أن تتوقع أسنانًا بألوان غير موحدة ومتناسبة. ذلك لأن التيجان والمواد العلاجية الأخرى مصنوعة من مواد غير عضوية لن تستجيب أبدًا لتبييض الأسنان بالطريقة التي تستجيب بها أسنانك الحقيقية.

دراسات علمية عن تبييض الأسنان

  • نُشرت مراجعة في مجلة ” Journal of College of Physicians And Surgeons Pakistan” في ديسمبر 2015 حول تبييض الأسنان (تقتصر على تبييض الأسنان التجميلي) لتوفير نظرة عامة وواسعة عن فعالية الإجراء والتأثيرات الجانبية لمنتجات تبييض الأسنان المختلفة على أنسجة الفم الرخوة والصلبة. بيّنت المراجعة أن حساسية الأسنان وتهيج اللثة والأغشية المخاطية هي الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا لعملية تبييض الأسنان.

(مصدر الدراسة)

  • نُشرت مراجعة في مجلة “The New Zealand Dental Journal” في سبتمبر 2015 حول تأثير تبييض الأسنان على الخصائص الميكانيكية لطبقة الميناء، خلصت المراجعة إلى أن تبييض الأسنان قد يقلل من صلابة طبقة الميناء بسبب تحلل بروتينات طبقة الميناء بفعل عوامل التبييض.

(مصدر الدراسة)

  • نُشرت دراسة سريرية في مجلة ” International Dental Journal” في عام 2016 تناولت رضا المرضى بعد إجراء تبييض الأسنان، عبّر 97% من المرضى عن رضاهم مباشرةً بعد إجراء تبييض أسنانهم، وعبر 91% من المرضى عن رضاهم عن النتائج قصيرة وطويلة الأمد.

(مصدر الدراسة)

شارك\ي هذا الدليل 👍

دليل عملية تبييض الأسنان نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فإن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الاستمرار.

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp