فك تكساس - دليل شامل

تُعرف هذه العملية أيضًا باسم تعريض الفك.

فك تكساس

ستجدون هنا كل ما تودون معرفته عن عملية فك تكساس.

دليل عملية فك تكساس (Texas Jawline) مكتوب بواسطة أطباء وتمت مراجعته من قبل متخصصين، وكل المعلومات المذكورة فيه مأخوذة من مصادر موثوقة، ولكن لا يجوز بأي حال اعتبار هذا الدليل بمثابة استشارة طبية أو توصية علاجية.

مقدمة عن عملية فك تكساس (تعريض الفك)

يعد الوجه العريض متناسق الملامح من علامات الجمال التي يسعى الجميع للحصول عليها. تُعرف هذه العملية باسم تعريض الفك أو عملية فك تكساس. يمكن إجراء عملية فك تكساس بطرق جراحية وغير جراحية وتتميز هذه الطرق بأمانها وفعاليتها وقلة تأثيراتها الجانبية مع تكلفة مقبولة مقارنة بعمليات التجميل الأخرى.

لمحــة سريعة

المعلومات والأرقام التالية حصيلة بحثنا على الشبكة الإلكترونية، وتعتمد على أحدث الإحصائيات وأوراق البحث العلمية.

الاسم بالإنجليزية

Texas Jawline

عدد العمليات

أجريت مئات عمليات فك تكساس في الولايات المتحدة في عام 2019.

(AMERICAN SOCIETY OF PLASTIC SURGEONS)

معدل التكلفة

الإمارات: (800$ – 2000$)

السعودية: (900$ – 2000$)

تركيا: (500$ – 1500$)

بريطانيا: (1000$ – 2500$)

عالميًا: (1000$)

مدة التعافي

3 – 5 يوم

ما الأسباب التي تدفعك لإجراء عملية فك تكساس؟

توجد العديد من الأسباب والمبررات الطبية والتجميلية التي قد تدفعك للتفكير بإجراء عملية تعريض الفك، نذكر أهمها:

  • نحت خط الذقن وتحسين تناسق الوجه وزيادة جماله.
  • التخلص من الترهلات والدهون الزائدة في منطقة الذقن والفك السفلي التي تظهر مع التقدم بالعمر.
  • إصلاح بعض تشوهات الوجه وعظامه الناجمة عن الأمراض أو الحوادث.
  • الحاجة لمساحة أوسع في الفك لزرع الأسنان.
  • علاج وتجميل بعض حالات الوجوه الطويلة والرفيعة.

ما الذي يمكنك توقعه من عملية فك تكساس؟

ننصحك بالحصول على معلومات كافية عن عملية فك تكساس وطرق إجرائها والتقنيات المستخدمة فيها، واستشارة طبيبك حول تفاصيل العملية والنتائج المتوقعة. قبل العملية يجب عليك معرفة الحقائق التالية:

ما الذي يمكن لعملية فك تكساس أن تحققه؟

  • الحصول على ملامح وجه منحوتة ومحددة وأكثر جمالاً وجاذبية وعلاج مشكلة الوجه الطويل.
  • تمنحك مظهرًا مشدودًا وأكثر نعومة وشبابًا للذقن والعنق.
  • مكافحة الترهلات والدهون المتراكمة في الوجه الناجمة عن التقدم بالعمر.
  • إصلاح التشوهات الفكية البسيطة الناجمة عن الحوادث والأمراض.
  • تأمين مساحة أوسع لزراعة الأسنان.

ما الذي لا يمكن لعملية فك تكساس أن تحققه؟

  • لا يمكن لعملية تعريض الفك بجميع أنواعها أن تغير ملامح وجهك بشكل كامل.
  • لا تقدم الأساليب غير الجراحية نتائج دائمة، إذ إن نتائجها تستمر من 9 أشهر وإلى 18 شهر.
  • لا تستطيع إصلاح التشوهات الشديدة والكبيرة وقد تحتاج إلى عمليات متممة أو بديلة للوصول إلى النتائج المرغوبة.

إيجابيات وسلبيات عملية فك تكساس

بعد معرفة كل الحقائق السابقة ومناقشتها مع طبيبك وعائلتك، لا بد من معرفة إيجابيات وسلبيات عملية فك تكساس بالتفصيل.

أهم الإيجابيات والفوائد التي ستحصل عليها من عملية تعريض الفك:

  • مكافحة علامات التقدم بالعمر الناتجة عن ترهلات ودهون الوجه والفك.
  • الحصول على شكل وجه أكثر جاذبية وجمالاً.
  • تقدم الأساليب الجراحية نتائج دائمة ولا حاجة إلى إجراء أي عمليات متممة.
  • يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي ولا حاجة للتخدير العام من خلال اللجوء إلى أساليب غير جراحية مثل الفيلر.
  • تتوفر العديد من الأساليب الجراحية وغير الجراحية لتعريض الفك بالتالي تستطيع أغلب السيدات والرجال اختيار الطريقة الأنسب لهم.

لجميع الإجراءات التجميلية بعض الأوجه السلبية، إليك ما يجب معرفته عن سلبيات عملية تعريض الفك:

  • لا تقدم عملية فك تكساس غير الجراحية نتائج دائمة، إن نتائجها تستمر من 9 أشهر وإلى 18 شهر.
  • لا يمكن إصلاح التشوهات الشديدة والكبيرة وقد تحتاج إلى عمليات متممة أو بديلة للوصول إلى النتائج المرغوبة.
  • تترافق الأساليب الجراحية لتعريض الفك باحتمالية حدوث ألم وتورم وظهور الندبات.
  • تعتمد مدة التعافي على الأسلوب المتبع وتتراوح من عدة أيام إلى عدة أسابيع.
  • قد تحتاج لإجراء عدة جلسات في حال اللجوء إلى الأساليب غير الجراحية.

إن هذه النقاط السابقة هي أهم مزايا وعيوب عملية فك تكساس بشكل عام، أما إن كنت ترغب في التركيز على معطيات خاصة بك، فيرجى استشارة طبيبك.

تفاصيل عن عملية فك تكساس

التحضير للعملية

يخضع جميع المتقدمين لإجراء عملية فك تكساس (تعريض الفك) لإجراءات بسيطة ولكن قبل إجراء العملية لا بد من بعض التحضيرات المهمة التي سيقوم الطبيب بإعلامك بها.

سيقوم الطبيب بتحديد موعد أول للاستماع لرغباتك والمظهر الذي ترغب بالحصول عليه واختيار الطريقة المناسبة لك بعد إجراء فحص سريري كامل وبشكل خاص لوجهك وفكك بالإضافة إلى طلب التحاليل المخبرية المهمة وشرح جميع التفاصيل المتعلقة بالإجراء وكامل خطواته.

كما سيقوم الطبيب باطلاعك على مجموعة من التعليمات الواجب تطبيقها للحصول على أفضل نتيجة، نذكر أهمها:

  • التوقف عن التدخين وشرب الكحول قبل فترة العملية بفترة كافية.
  • إعلام الطبيب بجمع الأدوية التي تتناولينها، والتوقف عن تناول المميعات ومضادات الالتهاب والمكملات الغذائية لأنها قد تسبب زيادة النزف خلال العملية.
  • التوقف عن استخدام مستحضرات التجميل قبل الإجراء بعدة أيام.
  • أخذ صور للوجه والفك قبل إجراء العملية لتقييم النتائج.

طريقة إجراء العملية

يمكن إجراء عملية فك تكساس (تعريض الفك) باستخدام عدة طرق جراحية وغير جراحية، ويعتمد اختيار الطريقة المناسبة لك بشكل أساسي على النتائج التي ترغب في الحصول عليها وخبرة الطبيب، ويمكن تعريض الفك بإحدى الطرق:

  • تعريض الفك بالحشوات (أسلوب جراحي).
  • تعريض الفك باستخدام الفيلر (بدون جراحة).

تعريض الفك بالحشوات

أسلوب جراحي يعتمد على إجراء شق جراحي في أسفل الفك أو من داخل الفم ثم يتم زرع حشوات تتناسب مع رغبة المريض وتثبيتها ثم يتم إغلاق الجرح بعدد من القطب.

يخضع جميع المرضى في هذا الأسلوب إلى تخدير عام، كما تختلف أنواع الحشوات المستخدمة باختلاف الحالة وخبرة الطبيب.

توجد العديد من أنواع الحشوات منها الصناعية ومنها مأخوذ من جسم المريض نفسه، نذكر أهمها:

حشوات صناعية:

  • حشوات مصنوعة من مادة السيليكون.
  • حشوات مصنوعة من مادة البولي إيثيلين والتي تتميز باحتوائها على ثقوب تسمح لأنسجة الجسم بالنمو خلالها والاندماج معها.

حشوات مأخوذة من جسم المريض نفسه كالغضاريف.

وجميع الحشوات السابقة لا تسبب أي التهاب أو عدوى ولا يرفضها الجسم.

تستغرق العملية بين الساعة والساعتين تقريباً، ويستطيع المريض العودة إلى منزله بعد العملية أما التعافي الكامل فقد يحتاج مدة تصل لـ 10 أيام.

تتميز عملية تعريض الفك بالحشوات بأن نتائجها دائمة ولا حاجة لأي إجراءات أو عمليات مكملة.

تعريض الفك باستخدام الفيلر

وهي عملية غير جراحية يقوم فيها الطبيب بحقن مادة مالئة (الفيلر) في أماكن تم تحديدها خلال المعاينة الأولية ضمن الفك دون الحاجة لإجراء أي شقوق جراحية.

في البداية يتم تعقيم وتخدير الأماكن التي ستخضع للإجراء بمخدر موضعي لضمان عدم الشعور بأي ألم، ثم يحقن الطبيب كمية معينة من مادة الفيلر في المناطق المحددة لنحت وتحديد خط الذقن والفك وتنعيم التجاعيد الصغيرة وشدها.

توجد عدة أنواع للفيلر وسيقوم الطبيب باختيار النوع الأفضل بالنسبة لك، وأهم هذه الأنواع:

  • الفيلر الاصطناعي: شائع جداً في عمليات تجميل الوجه، يتضمن مواد مختلفة منها الكولاجين وهيدروكسي أباتيت الكالسيوم والهيالورنيك أسيد الإنساني والحيواني.
  • الفيلر الطبيعي: ومثالها الدهون المأخوذة من مناطق معينة من جسم المريض والتي يتم حقنها تحت الجلد في منطقة الوجه.
    تستغرق العملية ما يقارب الـ 20 دقيقة، ويستطيع المريض العودة إلى منزله بعد العملية ويستغرق التعافي الكامل من آثار الحقن والتورم والاحمرار الحاصل عدة أيام.

تتميز تقنية حقن الفيلر بأنها لا تسبب أية ندوب ولا تحتاج إلى مدة تعافي طويلة بالإضافة إلى إمكانية رؤية النتائج بشكل فوري.

طريقة إجراء فك تكساس
طريقة إجراء فك تكساس

مرحلة ما بعد العملية

يشرف جراح التجميل على متابعتك بشكلٍ كامل خلال فترة التعافي، ومن أهم النصائح والتوصيات التي يجب التقيد بها خلال هذه الفترة:

  • ينصح بالراحة لعدة أيام، والعناية بالجروح ومكان الحقن وتجنب الضغط غير الضروري على مكان العملية.
  • يتم تدبير الألم البسيط التالي للعملية عبر وصف المسكنات.
  • الإبلاغ عن أي نزف أو ألم شديد أو أي أعراض غير طبيعية.
  • تجنب استخدام مستحضرات الخاصة بالعناية بالوجه لمدة أسبوع على الأقل.
  • يعتمد وقت إزالة القطب في حال زراعة الحشوات على سرعة تعافي الجرح ونوع الخياطة المستخدمة.

مقارنة بين طريقتي تعريض الفك

تعريض الفك بالفيلرتعريض الفك بالحشوات
مدة الإجراء 20 دقيقة.مدة الإجراء 1 – 2 ساعة.
مدة التعافي 2 – 3 يوم.مدة التعافي 1 – 2 أسبوع.
اختلاطات أقل.اختلاطات أكثر.
نتائج جيدة.نتائج ممتازة.

صور قبل عملية فك تكساس وبعدها

هذه مجموعة من الصور قبل عملية فك تكساس وبعدها، وهي عبارة عن صور للنتائج المتوقعة ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار خصوصية وظروف كل حالة، الرجاء استشارة الطبيب المختص.

أسئلة شائعة عن عملية فك تكساس

كيف تختار الطبيب المناسب لإجراء عملية فك تكساس؟

يجب أن تتوفر الميزات التالية في الطبيب الذي يجري هذا النوع من العمليات:

  • طبيب مختص في الجراحة التجميلية.
  • يمتلك خبرة كافية لإجراء هذا النوع من العمليات.
  • قادر على تدبير الاختلاطات المحتملة والتعامل مع أي طارئ أثناء العمل الجراحي.
  • تشعر بالثقة والراحة عند التعامل معه.

ما هي الأسئلة التي يجب أن تناقشها مع الجرَّاح قبل إجراء العملية؟

قبل إجراء العملية لا تتردد في سؤال طبيبك عن كل ما يخطر ببالك عن عملية تعريض الفك، ومن أهم الأسئلة التي يجب أن تناقشيها مع طبيبك:

  • ما هي الطريقة الأنسب لك لتعريض الفك؟
  • كيفية إجراء العملية بالتفصيل؟
  • ما هي الاختلاطات الممكنة أثناء العملية وبعدها؟
  • كيف سيتعامل الجرَّاح مع المضاعفات في حال حدوثها؟
  • ما هي مدة اللازمة للتعافي بعد العملية؟
  • متى سأصبح قادرًا على ممارسة أنشطتي السابقة للعملية؟
  • متى سأحصل على النتيجة النهائية للعملية؟

إضافةً إلى هذه المجموعة من الأسئلة، من المهم أيضًا أن يطلعك طبيبك على صور قبل العمل وبعده، لتتكون لديك فكرة كافية عن النتائج المتوقعة.

هل عملية فك تكساس (تعريض الفك) آمنة؟

تعتبر عملية فك تكساس آمنة تماماً، مع وجود بعض الآثار الجانبية للأساليب الجراحية وهي نادرة الحدوث، وقد أكدت الدراسات والأبحاث أن التقنيات والأدوات المستخدمة في العملية آمنة وذات فعالية ممتازة.

ما هي المخاطر والاختلاطات المحتملة أثناء العملية وبعدها؟

سيطلعك طبيبك على جميع الآثار الجانبية والاختلاطات التي قد تحدث وسيشرح لك بالتفصيل كيفية تدبير هذه الاختلاطات في حال حدوثها، نذكر أهم اختلاطات والآثار الجانبية:

  • مخاطر تتعلق بنوع التخدير المستخدم.
  • ألم.
  • تورم في مكان الحقن والشقوق.
  • نزف.
  • عدم تناسق الوجه والفكين بعد العملية.
  • تشكل ندبات مكان الشق الجراحي بسبب الخياطة السيئة.
  • عدوى.

ونذكّر أن هذه الآثار والاختلاطات نادرة جداً ونسبة حدوثها ضئيلة.

خرافات شائعة عن عملية فك تكساس

توجد العديد من الخرافات والمعلومات الخاطئة عن فك تكساس (تعريض الفك)، ونذكر فيما يلي أهم هذه الخرافات مع الرد العلمي عليها:

إن نتائج عمليات تعريض الفك ليست دائمة.

إن استمرارية نتائج عملية تعريض الفك تعتمد على نوع الأسلوب المستخدم، إن أغلب الأساليب الجراحية تقدم نتائج دائمة، أما للرغبين بتعريض مؤقت للفك فإن الأساليب غير الجراحية تعد الأنسب لهم.

تغير عملية فك تكساس ملامح وجهك بشكل جذري.

تقوم عملية تعريض الفم بنحت خط الذقن وتحسين تناسق الوجه وجماله. التخلص من الترهلات والدهون الزائدة في منطقة الفك الناجمة عن التقدم بالعمر، لكن لا يمكن لعملية تعريض الفك بجميع أنواعها أن تغير ملامح وجهك بشكل كامل، ولتغير ملامح الوجه ستحتاج لإجراء عدة عمليات تجميلية مكملة.

لعملية فك تكساس اختلاطات خطيرة ومعقدة.

عملية فك تكساس إجراء آمن سواء أجريت بطريقة جراحية أو غير جراحية، وقد أكدت الدراسات أمان هذه العملية وسلامتها مع معد اختلاطات قليل جدًا.

دراسات علمية عن عملية فك تكساس

  • في آب 2020، نشرت دراسة عن طرق تعريض الفك غير الجراحية باستخدام الفيلر، وقد ناقش الباحثون فيها جميع النواحي المتعلقة بالإجراء من تشريح منطقة الفك وفيزيولوجيا التقدم بالعمر وتقنيات الحقن والاختلاطات الممكنة، ووصلوا إلى نتيجة وهي أن تعريض الفك بالفيلر عملية آمنة وفعالة للنساء والرجال.

(مصدر الدراسة)

  • في يونيو 2020، نشرت دراسة لعدد من الأطباء حول تحديد خط الذقن بدون جراحة باستخدام فيلر الهيالورنيك أسيد، وكان الهدف تقييم مدى فعالية تقنية الحقن وجودة الفيلر المستخدم وكانت النتائج مذهلة وقد عبر المرضى عن رضاهم عن نتائج العملية.

(مصدر الدراسة)

شارك\ي هذا الدليل 👍

دليل عملية فك تكساس نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فإن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الاستمرار.

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp