هل يمكن إجراء شد الثدي وتكبير الثدي في نفس الوقت؟

هل يمكن إجراء شد الثدي وتكبير الثدي في نفس الوقت؟

صحيح

نعم، يمكن إجراء شد الثدي وتكبير الثدي في نفس الوقت. إذا أردت الحصول على صدر أكثر جاذبية وجمالًا وامتلاءً، أو إذا أردت رفع حلمتيك إلى الأعلى، فإن عملية تكبير الثدي مع شده يمكنها أن تعطيك أفضل نتيجة. لكل عملية من العمليتين السابقتين فوائد ومزايا وعيوب ومضاعفات محتملة ولكن في بعض الحالات لا يمكن لإحدى العمليتين -عندما تُجرى لوحدها- أن تعالج وتصحح بعض المشكلات التي تعانين منها في الثدي، وعندها يجب اللجوء إلى إجراءات أخرى مساعدة تُجرى في نفس الوقت أو في وقت منفصل. ستعرفين أكثر عن هذه العملية عند قراءتك للمقالة التالية.

نبذة مختصرة عن تكبير الثدي وشده

تكبير الثدي هو أحد أشيع عمليات التجميل التي يتم إجراؤها في العالم حاليًا. تهدف هذه العملية لتكبير حجم الثدي وتجميل شكله وزيادة امتلائه، لهذه العملية أسباب طبية وتجميلية، ويمكن إجراؤها بطرق مختلفة باستخدام أنواع متنوعة من حشوات الثدي. مخاطر عملية تكبير الثدي نادرة للغاية، ونتائجها ممتازة، وقد أكدت أغلب النساء اللواتي أجرين هذه العملية أن النتائج حققت طموحاتهن، وأنهن راضيات تمامًا عن حجم الثدي الجديد وشكله. أما شد الثدي، فسيمنحك مظهرًا أكثر شبابًا وحيويةً، وسيعالج العديد من المشكلات الطبية المتعلقة بالثدي. وهو شائع جدًا ويتميز بقلة اختلاطاته وتأثيراته الجانبية وقد حازت نتائج عملية شد على رضا غالبية السيدات اللواتي أجرينها.

هل يمكن إجراء شد الثدي وتكبير الثدي في نفس الوقت؟

نعم، يمكن إجراء شد وتكبير الثدي في نفس الوقت، فمثلًا إذا كنتِ تعانين من مظهر الثدي المتدلي للأسفل والمترهل وأردتِ التخلص من هذا المظهر وعلاجه،  ففي هذه الحالة يجب إجراء تكبير الثدي مع شد الثدي لعلاج ترهل الثدي وتدليه، وذلك من أجل الحصول على ثدي ممتلئ ومرفوع وذي منظر جميل وجذاب في النهاية، إذ إن إجراء عملية واحدة منهما «سواء تكبير الثدي أو شد الثدي» لا يمكنه أن يصحح هذا المظهر. في بعض الحالات لا بد من إجرائهما بشكلٍ منفصل، وسيساعدك جرَّاح التجميل في اتخاذ القرار المناسب لك ولحالتك.

الميزات التي يمكن لعملية تكبير الثدي وشده أن تقدمها

  • استعادة الحجم الأصلي للثدي بعد فقدان الوزن أو الحمل أو الرضاعة الطبيعية أو التقدم بالعمر.
  • إعادة التوازن للثديين في حال عدم تناسق حجمهما.
  • الحصول على ثديين أكثر جاذبيةً وجمالًا.
  • زيادة ثقتك بنفسك وبجمالك.
  • ستزيد العملية من تناسق جسمك بشكل عام.
  • تخفيف آلام العنق والظهر الناتجة عن تدلي الثديين.
  • الشعور بالراحة والحرية الكبيرة في ممارسة النشاطات التي تعيقها الأثداء المترهلة، مثل التنظيف والسباحة.
  • ستصبح الملابس أكثر ملائمةً لجسمك.
  • ستتخلصين من الترهلات الجلدية المزعجة.
  • سيكون لثدييك ملمس وتناسق مختلف بعد العملية، وقد تحتاجين لبعض الوقت، للتأقلم مع الوضع الجديد، لكن بالنسبة لمعظم النساء، يعد هذا التغيير إيجابيًا، وستزداد ثقتك بنفسك وستشعرين بالامتلاء والرشاقة أكثر من أي وقت مضى.

التحضير للعملية

سيشرف جرَّاح التجميل وطبيب التخدير على تحضيرك جيدًا للعملية، وذلك من خلال الخطوات التالية:

  • إجراء فحص سريري شامل مع تحاليل مخبرية قبل العملية.
  • مراجعة الأدوية التي تتناوليها وإيقاف بعضها «مثل الأسبرين أو مضادات الالتهاب» أو تعديل جرعتها أو استبدالها بأدوية أخرى.
  • إيقاف التدخين والكحول قبل وقت كافٍ من العملية.
  • أخذ صور متعددة للثديين من الأمام والجانبين قبل العملية للمقارنة ومتابعة النتائج على المدى الطويل.
  • سيسألك طبيبك عن أهدافك من تكبير الثدي وشده وتطلعاتك تجاه العملية وعن قيامك بأي إجراءات جراحية أو تجميلية سابقة.

خطوات العملية

مدة العملية

90 – 150 دقيقة.

التخدير

تجرى العملية تحت التخدير العام عادةً.

يُجرى تكبير الثدي أولًا وفق الخطوات التالية

  • الشق الجراحي حسب البنية التشريحية لك ورأي الجرَّاح ونوع الحشوات المستخدمة.
  • زرع الحشوات.
  • إغلاق الشق الجراحي بخيوط جراحية.

أما شد الثدي فيُجرى وفق الخطوات التالية

  • شق جراحي في المكان المناسب.
  • شد نسيج الثدي وتغيير شكله وتحسين ثباته.
  • رفع الحلمة إلى الأعلى لإعطاء الثدي شكلًا طبيعيًا.
  • تصغير حجم الحلمة إذا كانت أكبر من المطلوب عبر قص جزء من الجلد المحيط بها.
  • إزالة جلد الثدي الزائد لتعويض نقص مرونة الجلد.
  • شد الجلد المتبقي لرفع الثدي وشده.
  • إغلاق الشق الجراحي بقطب تجميلية، وسيعمل الجرَّاح الماهر على إخفاء مكان الشق تحت الحواف الطبيعية للثدي لتقليل احتمال تشكل الندبات قدر الإمكان.

نصائح بعد العملية

تشكل الرعاية الصحية بعد العملية جزءًا مهمًا من مرحلة الشفاء لا يقل أهميةً عن مهارة الجراح ونوعية المواد المستخدمة، لذا عليك اتباع مجموعة من النصائح للحصول على النتيجة الأفضل:

  • الاسترخاء ومنح الجسد فرصة للشفاء، فكلما ارتحتِ أكثر في أول أسبوعين ستزداد سرعة شفاء جرحك واندماله، لذا عليك تجنب الإجهاد والتمارين القاسية في الفترة الأولى حتى يسمح طبيبك بذلك.
  • الاعتناء بجرح العملية جيدًا، إذ يجب أن يبقى الجرح مضمدًا في الأسبوع الأول من العملية، ثم عليك الاهتمام بنظافته ومراجعة الطبيب دوريًا لمراقبة اندماله وشفائه.
  • عدم إرتداء حمالات الصدر القديمة في حال زرع الحشوات في الثدي، بل يجب استخدام حمالة الثدي الرياضية طوال الوقت، حيث يحتاج صدرك دعمًا مختلفًا في فترة الشفاء من جراحة زرع حشوات الثدي، للمحافظة على نتيجة العملية. يوصي الجراحون بارتداء حمالات خاصة تسرع زمن الشفاء وتنقص تورم الثدي وتشعرك بالراحة أثناء شفاء الجرح.
  • اتباع نظام غذائي متوازن غني بالسوائل، فالتغذية الجيدة ضرورية لاندمال الجروح وسرعة الشفاء، والأساس فيها أن يكون يحوي غذاؤك على جميع المغذيات مع كمية وفيرة من السوائل، وقد يكون الزنك ضروريًا في هذه المرحلة لذا عليك قياس مستوياته في جسمك وتعويضه في حال نقصه. هناك بعض المعادن والفيتامينات التي أثبتت فائدتها في الشفاء من الجراحة وتأثيرها الإيجابي على صحة الجسد.

ينصح خبراء التجميل باتباع نظام غذائي بعد العملية يشمل ما يلي:

  • بروتينات خالية من الدهون.
  • مشتقات الحليب.
  • الألياف.
  • الفواكه والخضروات.
  • قد يصف لكِ الطبيب عدة أدوية بعد عملية زرع حشوات الثدي، مثل مسكنات الألم والمضادات الحيوية، وهي أدوية روتينية بعد كل التداخلات الجراحية، وعليك الالتزام بها جيدًا وبجميع توصيات الطبيب وتعليماته.

المخاطر والاختلاطات المحتملة في أثناء العملية وبعدها

قد تحمل عملية تكبير الثدي وشده مجموعة من المخاطر والاختلاطات مثل أي عمل جراحي آخر، وعليك المقارنة بين الفوائد المتوقعة والمخاطر المحتملة قبل اتخاذ القرار المناسب.

من أهم هذه الاختلاطات:

  • مخاطر تخديرية.
  • نزف.
  • عدوى.
  • وذمات وتجمع سوائل مكان العملية.
  • عدم تناظر الثديين.
  • عدم انتظام محيط الثدي.
  • تنميل أو تغيرات في الإحساس بالحلمة وجلد الثدي.
  • تندب غير مناسب أو تأخر شفاء الجروح.

فعالية العملية وأمانها

أثبتت العديد من الدراسات والأبحاث مدى فعالية عملية تكبير الثدي وشده في نفس الوقت، إذ كانت النتائج مثالية ومُرضية لمعظم السيدات اللاتي أجرين هذه العملية. وأن الاختلاطات والتأثيرات الجانبية قليلة ونادرة نسبيًا عند إجراء العملية بيد جراح خبير ووفق التعليمات والاستطبابات الصحيحة.

شارك\ي هذا الدليل 👍

مقال هل يمكن إجراء شد الثدي وتكبير الثدي في نفس الوقت؟ هو نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فأن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الإستمرار.
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp