نحت الجسم بالليزر - دليل شامل

تعرف هذه العملية أيضًا باسم شفط الدهون بالليزر أو حلُّ الدهون بالليزر.

عملية نحت الجسم بالليزر

ستجدين هنا كلَّ ما تودين معرفته عن نحت الجسم بالليزر.

دليل عملية نحت الجسم بالليزر (Laser lipolysis) مكتوب بواسطة أطباء ومتخصصين، وكل المعلومات المذكورة فيه مأخوذة من مصادر موثوقة، ولكن لا يجوز بأي حال اعتبار هذا الدليل بمثابة استشارة طبية أو توصية علاجية.

مقدمة عن نحت الجسم بالليزر

تقدم عملية نحت الجسم بالليزر خيارًا مثاليًا للسيدات اللواتي يرغبن في الحصول على جسم مثالي دون اللجوء إلى الجراحة. تتميز هذه العملية بندرة الاختلاطات المحتملة وقلة الألم، وقد أظهرت أغلب الأبحاث مدى فعالية وأمان هذا الإجراء، بالإضافة إلى نتائجه الممتازة وآثاره الإيجابية على الجسم والصحة بشكل عام.

لمحــة سريعة

المعلومات والأرقام التالية حصيلة بحثنا على الشبكة الإلكترونية، وتعتمد على أحدث الإحصائيات وأوراق البحث العلمية.

الاسم بالإنجليزية

Laser lipolysis or Laser liposuction

عدد العمليات

أجريت 26000 عملية نحت الجسم بالليزر في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2018.

(Statista)

معدل التكلفة

الإمارات: (3000$ – 7000$)

السعودية: (2500$ – 6000$)

تركيا: (1500$ – 5000$)

بريطانيا: (3900$ – 8500$)

عالميًا: (3500$)

مدة التعافي

5 – 7 أيام

ما الأسباب التي تدفعك لإجراء عملية نحت الجسم بالليزر؟

تتنوع الأسباب التي قد تدفعك لإجراء نحت الجسم بالليزر، ومن أهمها:

  • تراكم الدهون في منطقة معينة من جسمك كالبطن أو الأرداف وغيرهم.
  • وجود ترهلات أو تجاعيد في الجلد.
  • الرغبة في الحصول على جسم رشيق وإطلالة أصغر عمرًا.
  • الحصول على جسم مثالي دون الحاجة للجراحة.

ما الذي يمكنك توقعه من عملية نحت الجسم بالليزر؟

عليك الحصول على معلومات كافية حول عملية نحت الجسم بالليزر، والمواد المستخدمة فيها وطرق إجرائها، والتحدث مع طبيبك حول كل التفاصيل ومناقشته حول التوقعات والنتائج المرجوة للعملية، ويجب معرفة الحقائق التالية بدقة:

ما الذي يمكنك توقعه من عملية نحت الجسم بالليزر؟

  • التخلّص من الدهون المزعجة المتراكمة في منطقة معينة من جسمك كالبطن أو الأرداف أو الساقين وغيرهم، التي لم تنجح الحميات الغذائية والتمارين الرياضية في إزالتها.
  • الحصول على جلد مشدود في المنطقة المراد إزالة الدهون منها، إذ يساهم الليزر في تحفيز إنتاج الكولاجين لديك.
  • تمنحك العملية حرية أكبر في اختيار الملابس دون ظهور ترهلات أو دهون زائدة، لا سيما ملابس السباحة.
  • إذا كنت تعانين من أمراض مثل السكري أو ارتفاع الدهون الثلاثية أو الأمراض القلبية الوعائية، ستشعرين بتحسن واضح بعد التخلص من الدهون الزائدة خاصةً تلك المتراكمة في منطقة البطن.

ما الذي لا يمكنك توقعه من عملية نحت الجسم بالليزر؟

  • تُقدم عملية نحت الجسم بالليزر نتائج جيدة، لكنها ليست أفضل من نتائج شفط الدهون الجراحي.
  • في حين أنّ عملية نحت الجسم جراحيًا توفر فرصة نقل الدهون من منطقة لأخرى في الجسم، على سبيل المثال نقل الدهون من البطن ووضعها في الأرداف، لكن عملية نحت الدهون بالليزر لا تتيح هذا الإجراء.
  • تخلصك العملية من الدهون المتراكمة ولكنها لن تمنع تراكمها من جديد، وعليك اتباع نظام غذائي صحي للمحافظة على النتائج.

إيجابيات وسلبيات عملية نحت الجسم بالليزر

بعد معرفة كل الحقائق السابقة ومناقشتها مع طبيبك وعائلتك، لا بد من معرفة إيجابيات وسلبيات عملية نحت الجسم بالليزر بالتفصيل.

  • يعد نحت الجسم بالليزر إجراء غير راض إذ لا يوجد شق جراحي، ولا يترك أي ندبات.
  • مدة التعافي قصيرة ويمكنكِ العودة إلى نشاطك الطبيعي بعد الجلسة.
  • إجراء غير مؤلم بشكل عام، قد تشعرين ببعض الوخز الخفيف لا أكثر.
  • تُجرى العملية بلا تخدير وأحيانًا تحت التخدير الموضعي، دون الحاجة إلى تخدير عام.
  • إجراء مفيد للصحة، خاصةً إذا كنتِ تعانين من الأمراض القلبية الوعائية أو السكري أو أمراض المفاصل.
  • الحصول على جلد مشدود في المنطقة بسبب تأثير الليزر على تحريض إنتاج الكولاجين.
  • قد تحتاجين إلى عدة جلسات للحصول على النتيجة المطلوبة.
  • يعد نحت الجلد بالليزر خيارًا غير مناسب للسيدات البدينات بشدة مع كميات كبيرة من الدهون.
  • قد يتسبب نحت الجسم بالليزر في إصابة الجلد ببعض الحروق.
  • يجب الالتزام بحمية غذائية صحية للحفاظ على النتائج.
  • فعالية نحت الجسم بالليزر جيدة، لكنه أقل فعالية من الطرق الجراحية.
  • لا يعد نحت الجسم بالليزر خيارًا جيدًا للنساء البدينات، أو ذوات الجلد الرقيق للغاية، أو اللواتي لديهن تجمعات دهنية عميقة بين العضلات.

إن هذه النقاط السابقة هي أهم مزايا وعيوب عملية نحت الجسم بالليزر بشكل عام، أما إن كنتِ ترغبين في التركيز على معطيات خاصة بك، فيرجى استشارة طبيبك.

تفاصيل عن عملية نحت الجسم بالليزر

التحضير لنحت الجسم بالليزر

عندما تفكرين في إجراء نحت الجسم بالليزر، عليك استشارة اختصاصي جراحة تجميلية، أو اختصاصي أمراض جلد لتحضيرك بشكل جيد وعرض الخيارات الأخرى المتاحة. تشمل التحضيرات كل مما يلي:

  • تحاليل مخبرية وفحص سريري شامل.
  • إيقاف التدخين والكحول قبل الإجراء بفترة كافية.
  • التأكد من أن طبيبك على علم بأي حالات صحية موجودة مسبقًا أو أدوية تتناولينها.
  • إيقاف بعض الأدوية أو استبدالها بأدوية أخرى، لا سيّما الأدوية المميعة للدم كالأسبرين.
  • تجنب الأنشطة التي قد تهيج المنطقة التي من المقرر علاجها لمدة أسبوع قبل الإجراء، كالحلاقة مثلًا.
  • أخذ صور للمنطقة التي سيتم العمل عليها لمقارنة النتائج على المدى البعيد.

طريقة إجراء نحت الجسم بالليزر

عادةً ما تستغرق جلسة نحت الجسم بالليزر أقل من ساعة، وستكونين مستيقظة وواعية طوال الوقت، وغالبًا ما تكون جلسة واحدة فقط كافية لظهور النتائج. في بعض الأحيان يُجرى نحت الجسم بالليزر بالاشتراك مع شفط الدهون التقليدي، ما يزيد من مدّة الإجراء، والوقت اللازم للتعافي.

طريقة نحت الجسم بالليزر
طريقة نحت الجسم بالليزر

تفاصيل عملية نحت الجسم بالليزر

  • يتم تحضيرك للعملية في بيئة معقمة على الأرجح في عيادة طبيبكِ، ويتم إعطاؤك ثوبًا معقمًا لارتدائه.
  • يُحقَن مخدر موضعي في المنطقة المراد العمل عليها.
  • يقوم طبيبك بعمل شق صغير جدًا (أحيانًا مليمتر واحد فقط) في المنطقة التي توجد بها تجمعات دهنية غير مرغوب فيها.
  • يدخل الطبيب سلك جهاز الليزر تحت الطبقة العلوية من جلدكِ من خلال الشق. ثمّ يحرّكه ذهابًا وإيابًا تحت جلدكِ من زوايا مختلفة، قد تشعرين عند ذلك ببعض الحرارة أو حتى إحساس خفيف بالبرودة، لن يكون الانزعاج كبيرًا في حال استخدام التخدير الموضعي.
  • ستحطّم أشعة الليزر المستخدمة الخلايا الدهنية غير المرغوبة، ثمّ تدلّك المنطقة بشكل جيّد لإخراج البقايا الدهنية أو تُشفَط، وتختلف الطريقة بناءً على كمية الدهون المذابة لديكِ.
  • يمكنكِ النهوض والمشي بعد ذلك، وممارسة معظم الأنشطة اليومية بمجرد أن تكوني مستعدة لمغادرة عيادة الطبيب.
  • بعد الإجراء سوف يعطيكِ طبيبك ورقة من التعليمات التفصيلية التي ستجعل عملية الشفاء أسهل. عليكِ اتباع هذه التعليمات ومراقبة مكان إجراء نحت الجسم بالليزر للتأكّد أن بشرتك تلتئم بشكل صحيح.

مقارنة بين نحت الجسم بالليزر ونحت الجسم الجراحي

نحت الجسم بالليزرنحت الجسم الجراحي
اختلاطات أقل.اختلاطات أكثر.
تكلفة أقل.تكلفة أكبر.
لا ندبات دائمة.احتمال التندب أكبر.
مدة العملية أقصر.مدة العملية اطول.
نتائج جيدة.نتائج ممتازة.

طرق أخرى غير جراحية لنحت الجسم

يمكنك مراجعة دليل نحت الجسم دون جراحة للاطلاع بالتفصيل على الطرق غير الجراحية التي تستخدم لنحت الجسم ومن أبرزها:

  • نحت الجسم بالتبريد.
  • نحت الجسم بالأمواج فوق الصوتية.
  • نحت الجسم بالترددات الراديوية.
  • نحت الجسم الكيميائي.

صور قبل عملية نحت الجسم بالليزر وبعدها

هذه مجموعة من الصور قبل عملية نحت الجسم بالليزر وبعدها، وهي عبارة عن صور للنتائج المتوقعة ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار خصوصية وظروف كل حالة، الرجاء استشارة الطبيب المختص.

أسئلة شائعة عن نحت الجسم بالليزر

كيف تختارين الطبيب المناسب لإجراء نحت الجسم بالليزر

هذه الخطوة في غاية الأهمية، إذ لا بد من اختيار طبيب موثوق تتوفر فيه المواصفات التالية:

  • طبيب أخصائي في الجراحة التجميلية أو الجراحة العامة.
  • لديه خبرة كافية في هذا النوع من العمليات وقادر على تدبير الاختلاطات المحتملة والتعامل معها.
  • يعمل في مركز أو مستشفى مجهّز لإجراء هذا النوع من العمليات.
  • تشعرين بالثقة والارتياح عند التعامل معه.

ما الأسئلة التي يجب أن تسأليها لطبيبك قبل إجراء العملية؟

لا تترددي في سؤال طبيبك عن أي استفسار يدور في ذهنكِ عن عملية نحت الجسم بالليزر، ومن أهم هذه الأسئلة:

  • ما هي طرق إزالة الدهون المتوفرة، وما هي الطريقة الأفضل لحالتك؟
  • هل عملية نحت الجسم بالليزر آمنة؟
  • متى يمكنك العودة إلى عملك وحياتك اليومية؟
  • هل تحتاجين إلى القيام بإجراءات أخرى بعد العملية؟
  • ما المخاطر المحتملة خلال الإجراء أو بعده؟ وكيف يمكن التعامل معها؟
  • هل هناك طرق أخرى لحل مشكلتك؟
  • هل ستترك العملية ندبات دائمة؟
  • ما الحلول الممكنة إذا لم تكوني راضية عن نتائج العملية؟

بالإضافة إلى الأسئلة، يعرض عليك الطبيب مجموعة من الصور لحالات ما قبل وبعد نحت الجسم بالليزر لأخذ فكرة عن النتائج التي ستحصلين عليها.

هل نحت الجسم بالليزر إجراء آمن؟

يعد نحت الجسم بالليزر من الإجراءات الآمنة غير الراضة، والآثار الجانبية قليلة الحدوث. وقد أبدت العديد من النساء اللواتي أجرينه رضاهن التام عن النتائج وقلة الآثار الجانبية.

ما هي المخاطر والاختلاطات المحتملة بعد نحت الجسم بالليزر؟

  • قد تعانين من كدمات وانزعاج خفيف لعدة أيام بعد الإجراء.
  • إذا لم يتم الاعتناء بموقع إزالة الدهون بالليزر بشكل صحيح بعد الإجراء، قد تتعرضين لخطر الالتهاب أو التندب. يجب أن تستشيري طبيبك إذا عانيت من أي تورم أو ألم أو إفرازات غير عادية.
  • حروق ناتجة عن جهاز الليزر المستخدم.
  • طفح جلدي.
  • عدم الرضا عن النتائج.

هل نحت الجسم بالليزر مؤلم؟

يعد نحت الجسم بالليزر من الإجراءات غير المؤلمة، وغالبًا ما يتم إجراؤه تحت التخدير الموضعي فقط.

متى تظهر نتائج نحت الجسم بالليزر؟

تبدأ النتائج بالظهور بعد حوالي 6 أسابيع من الإجراء، وتبدو واضحة بعد ثلاثة أشهر.

هل أنت مرشحة جيدة لنحت الجسم بالليزر؟

إنّ نحت الجسم بالليزر خيار جيد للنساء اللواتي يعانين من تراكم الدهون في منطقة معينة من أجسامهن كالبطن أو الأرداف، ولكنهن لا يعانين من السمنة، والدهون غير متراكمة عميقًا ضمن العضلات البطنية. في الحالات السابقة غالبًا ما تحتاج المريضة إلى نحت الجسم الجراحي.

خرافات شائعة عن نحت الجسم بالليزر

نحت الجسم بالليزر علاج نهائي للدهون المتراكمة في الجسم.

في الحقيقة سيساعدكِ نحت الجسم بالليزر في التخلص من الدهون المزعجة المتراكمة، التي لم تستطع الحميات الغذائية والتمارين التخلص منها، ولكن لن يحميك من زيادة الوزن مستقبلًا عند اتباعك نظام غذائي غير صحي.

نحت الجسم بالليزر إجراء مؤلم.

كما أسلفنا يتطلب نحت الجسم بالليزر إجراء شق صغير جدًا لا يتجاوز الميليمتر وهو إجراء بسيط وغير مؤلم.

نحت الجسم بالليزر يماثل فعالية نحت الجسم الجراحي.

نتائج نحت الجسم بالليزر جيدة، ولكن نتائج الطرق الجراحية أفضل بالتأكيد، كما أن نحت الجسم بالليزر لا يفيد في بعض الحالات المعقدة.

دراسات علمية عن نحت الجسم بالليزر

نشرت دراسة سريرية في مجلة “Drugs Dermatol” في عام 2018، تناولت أمان وفعالية نحت الجسم باستخدام الليزر، شملت الدراسة 35 مريضة خضعن لنحت الجسم بالليزر في منطقة البطن، وتمت مراقبة أوزانهن مع كل زيارة. وخلصت الدراسة إلى أن استخدام الليزر قادر على تقليل دهون البطن وهو إجراء آمن لدى جميع أنواع البشرة.

(مصدر الدراسة)

نشرت مراجعة في مجلة The clinical and aesthetic Dermatology في عام 2011 حول فعالية نحت الجسم بالليزر، وثقت أن العديد من المنشورات قد أفادت بأن التطبيقات الخارجية لليزر (ذات الأطوال الموجية 1064 نانومتر و1320 نانومتر) تزيد من أعداد الخلايا الليفية، وتحفز إنتاج الكولاجين، وبالتالي تزيد من شد الأنسجة ومرونتها.

(مصدر الدراسة)

نشرت دراسة سريرية في مجلة “Lasers in Medical Science” في عام 2014، شملت الدراسة 30 مريضة يعانين من تراكم الدهون في منطقة الكاحل، ودُرسَت استجابتهن لنحت الجسم بالليزر، أصيب الجميع بوذمة في المنطقة بعد الإجراء، مستويات الألم كانت منخفضة للغاية، ولوحظ تصبّغ في المنطقة لدى اثنتان من المريضات اختفى بعد عدة أسابيع. تمت مراقبة كمية الدهون في المنطقة من خلال التصوير بالأمواج فوق الصوتية، أوضحت النتائج انخفاض واضخ في كمية الدهون، وعبّرت 29 من أصل 30 مريضة عن رضاهن التام ونصحن بإجراء إزالة الدهون بالليزر.

(مصدر الدراسة)

شارك\ي هذا الدليل 👍

دليل عملية نحت الجسم بالليزر هو نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فإن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الاستمرار.

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp