ما الفرق بين البوتوكس والميكروبوتوكس؟

حقن الميكروبوتوكس

أحدث اكتشاف البوتوكس ثورة في عالم الطب وخاصة الجانب التجميلي منه، فقد أصبح له دورًا كبيرًا في في العلاجات الطبية والتجميلية المختلفة، فهو يفيد في تخفيف الترهلات الجلدية وإزالة التجاعيد وتخفيف التعرق والتشنج العضلي المزمن بالإضافة إلى الكثير من الحالات الأخرى، وخلال السنوات القليلة الماضية تم تطوير تقنية الميكروبوتوكس والتي تتشابه مع البوتوكوس وتعطي نفس النتائج مع مخاطر وتأثيرات جانبية أقل من حقن البوتوكس التقليدية كما أنها تطبق على المناطق السطحية من الجلد فقط على عكس البوتوكس الذي يستخدم للمناطق السطحية والعميقة، وتختلف الطريقتان أيضًا بجرعة البوتوكس المستخدمة والتكلفة المادية واستمرارية النتائج بعد عملية الحقن.

مقدمة عن حقن البوتوكس:

البوتوكوس هو عبارة عن دواء مصنوع من مادة سامة تنتجها جراثيم تدعى بالمطثية الوشيقية وهو يعتبر من أشد المواد سمية في العالم، وعلى الرغم من سميته الشديدة فهو له فوائد طبية وعلاجية مهمة وذلك عندما يستخدم من قبل الأطباء المختصين بجرعات دقيقة مدروسة وبطريقة صحيحة، وتعمل حقن البوتوكس على استهداف الجهاز العصبي وتعطل انتقال الإشارات العصبية التي تحفز تقلص العضلات مما يسبب شللًا مؤقتًا في هذه العضلات ويؤدي ذلك إلى الوصول للتأثيرات العلاجية والتجميلية المطلوبة.

ما هي أهم الاستخدامات التجميلية والطبية للبوتوكس؟

الهدف التجميلي الأساسي للبوتوكس هو تخفيف ظهور التجاعيد، فبعد حقن البوتوكس ضمن الجلد تخف التجاعيد لفترة مؤقتة ومن أهم الاستخدامات التجميلية للبوتوكس:

  • تخفيف التجاعيد والخطوط الدقيقة في الوجه والرقبة.
  • الحصول على بشرة ناعمة ومشدودة.
  • تخفيف علامات الشيخوخة والتقدم بالسن

أما أهم الاستخدامات الطبية للبوتوكس فهي:

  • علاج فرط التعرق.
  • علاج ألم العصب مثلث التوائم.
  • تخفيف التشنجات العضلية المزمنة والمترافقة مع آلام شديدة.
  • –          بعض الحالات الطبية الأخرى كالصداع النصفي المزمن والعين الكسولة وضعف المثانة وغيرها الكثير.

ما هي أهم الإيجابيات والسلبيات المرتبطة بالبوتوكس؟

كغيره من الإجراءات التجميلية الأخرى، يرتبط حقن البوتوكس مع عدة إيجابيات وسلبيات مهمة، ولعل من أهم الإيجابيات لعملية حقن البوتوكس:

  • عملية حقن البوتوكس هي عملية بسيطة وغير مؤلمة.
  • تجرى عملية حقن البوتوكس دون الحاجة لتخدير أو تحت التخدير الموضعي فقط.
  • لا تستغرق عملية حقن البوتوكس أكثر من عشر دقائق.
  • يمكن إجراء حقن البوتوكس في عيادات التجميل الخارجية ولا حاجة للتواجد ضمن المشفى.
  • تظهر نتائج عملية حقن البوتوكس خلال فترة قصيرة بعد الحقن.
  • ليس هنالك حاجة لقضاء فترة نقاهة طويلة بعد حقن البوتوكس.

أما أهم السلبيات المرتبطة بعملية حقن البوتوكس فهي:

  • لا تدوم نتائج البوتوكس بشكل دائم وهنالك حاجة لتكرار الحقن بعد مرور فترة من الزمن.
  • قد تؤدي حقن البوتوكس في بعض الأحيان إلى صعوبة في إظهار التعابير الوجهية.
  • لا يمكن إجراء حقن البوتوكس إلا بيد اختصاصين التجميل أو الأمراض الجلدية.
  • تترافق عملية حقن البوتوكس مع بعض التأثيرات الجانبية المزعجة بعد عملية الحقن كالألم الموضعي والحساسية تجاه المواد المحقونة.

هل يمكن إجراء عملية حقن البوتوكس لكل الأشخاص؟

على الرغم من أن عملية حقن البوتوكس هي عملية آمنة إلا أنها لا يمكن إجراؤها لكل الناس، ومن أهم الأشخاص الذين لا يمكن استخدام البوتوكس لديهم هم:

  • النساء الحوامل والمرضعات.
  • الرجال والنساء الذين يخططون للحمل.
  • الأشخاص الذين لديهم حساسية من البروتينات الموجودة في حليب البقر.
  • الأشخاص المصابين بالأمراض العصبية العضلية.

كما أنه تجدر الإشارة إلى أن مادة البوتوكس لوحدها لا تعمل على كافة أنواع التجاعيد، فالتجاعيد تقسم إلى مجموعتين أساسيتان وهما:

  1. التجاعيد الحركية: والتي تظهر عند القيام بحركات الوجه التعبيرية كالضحك والابتسامة والبكاء، ويعتبر البوتوكس خيارًا مناسبًا لإخفاء هذا النوع من التجاعيد.
  2. التجاعيد السكونية: وتنجم عن فقدان المرونة وخسارة ألياف الكولاجين الموجودة في الجلد، ويعتبر استخدام حقن الفيلر لوحدها أو الجمع بين الفيلر والبوتوكس خيارًا أفضل من استخدام البوتوكس لوحده في هذا النوع من التجاعيد.

ما هي تقنية الميكروبوتوكس؟

تعتبر تقنية الميكروبوتوكس أو الميزوبوتوكس طريقة جديدة ومتطورة من حقن البوتوكس وفيها يتم إيصال مادة البوتوكس إلى الطبقة السطحية من الجلد، ويعني ذلك أن مادة البوتوكس المحقونة بهذه الطريقة لا تؤثر على العضلات الرئيسية والتي تتحكم بحركة العضلات الوجهية ومع ذلك تخفف من التجاعيد والخطوط الدقيقة كما أنها تعمل على تقليل حجم المسام وإنتاج المواد الدهنية وتساعد في تحسين مظهر حب الشباب، ويمنح ذلك بشرتك مظهرًا ناعمًا ومنتعشًا.

ما هي أهم الفروقات الأساسية بين تقنيتي البوتوكس والميكروبوتوكس؟

تختلف تقنية البوتوكس عن تقنية الميكروبوتوكس ببعض التفاصيل الدقيقة، ولعل من أهم هذه الاختلافات:

  1. موضع التأثير: تعمل حقن البوتوكس عبر التأثير على كافة طبقات الجلد مع العضلات الواقعة تحتها لإخفاء التجاعيد وهذا ما يؤثر على القدرة على إظهار التعابير الوجهية بينما تؤثر حقن الميكروبوتوكس على الطبقات السطحية من الجلد دون التأثير على العضلات الوجهية وبالتالي لا تعيق إظهار التعابير الوجهية.
  2. عدد جلسات الحقن: تحتاج عملية حقن الميكروبوتوكس إلى جلسات أكثر من حقن البوتوكس التقليدية.
  3. كمية المادة المحقونة: كمية المادة المحقونة في تقنية الميكروبوتكس أقل منها في تقنية حقن البوتوكس التقليدية.
  4. الألم: تترافق تقنية الميكروبوتوكس مع استخدام أجهزة خاصة لضمان الإيصال الدقيق لمادة الحقن وقد يؤدي ذلك إلى الشعور ببعض الألم الإضافي.
  5. التكلفة: تعتبر تقنية الميكروبوتوكس مكلفة أكثر من حقن البوتوكس التقليدية.
  6. جودة النتائج النهائية: أظهرت الدراسات واستطلاعات الرأي أن النتائج التي حصل عليها الأشخاص الذين تلقوا حقن الميكروبوتوكس كانت أفضل وأكثر طبيعية من النتائج التي حصل عليها الأشخاص الذين تلقوا حقن البوتوكس التقليدية، فقد وصفت الأشخاص الذين تلقوا حقن البوتوكس التقليدية بأصحاب الوجه المتجمد أو البلاستيكي.
  7. استمرارية النتائج: تستمر نتائج حقن البوتوكس التقليدية لحوالي 3-6 أشهر بعد عملية الحقن بينما لا تدوم نتائج عملية حقن الميكروبوتوكس لأكثر من 3 أشهر.

ما هي أهم المخاطر والاختلاطات التالية لعملية حقن البوتوكس أو الميكروبوتوكس؟

على الرغم من فعاليته الشديدة في إخفاء التجاعيد وسهولة استخدامه وتطبيقه، إلا أن هنالك بعض المخاطر والاختلاطات الهامة التي ترتبط بعملية حقن البوتوكس أو الميكروبوتوكس والتي ينبغي عليك معرفتها قبل التخطيط لإجراء الحقن، ومن أهم هذه الاختلاطات:

  • من الممكن أن تسبب المادة المستخدمة في الحقن صداعًا أو أعراضًا مشابهة لأعراض الزكام.
  • قد تؤدي حقن البوتوكس إلى إضعاف العضلات في مكان الحقن.
  • من الممكن أن تترافق عملية حقن البوتوكس مع حدوث تورم في مكان الحقن.
  • قد تؤدي حقن البوتوكس إلى حدوث تكدم في الجلد في مكان الحقن.
  • قد يترافق حقن البوتوكس مع تهيج الجلد والشعور بحكة شديدة أو أعراض تحسسية أخرى.
  • من الممكن أن يترافق حقن البوتوكس مع ألم موضعي خفيف الشدة في مكان الحقن.
  • قد تؤدي حقن البوتوكس إلى تفاقم الأمراض العصبية الموجودة سابقًا أو إلى إظهار بعض الاضطرابات العصبية الكامنة.
  • قد تؤدي حقن البوتوكس إلى حدوث تدلي في الأجفان أو تشوش في الرؤية في حال تم الحقن في المنطقة القريبة من العينين.

شارك\ي هذا الدليل 👍

مقال ما الفرق بين البوتوكس والميكروبوتوكس؟ هو نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فأن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الإستمرار.
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp