ما هي أنواع التقشير الكريستالي؟

كيف يتم إجراء التقشير الماسي؟

تعد تقنيات التقشير من أشيع الأساليب المستخدمة في تجديد خلايا الجلد السطحية والتخلص من علامات التقدم بالسن، فعملية تقشير الجلد عملية بسيطة وآمنة وسهلة الإجراء ولا تحتاج إلى مدة تعافي طويلة، ومن أشهر هذه التقنيات هي التقشير الكريستالي الذي يُستخدم فيه جهاز خاص يحوي على العديد من الكريستالات الصغيرة المجهرية والتي تقوم بتسحيج وتقشير طبقات الجلد السطحية السميكة وغير المتناظرة لتكشف طبقات جلدية جديدة أكثر نضارة وحيوية وشبابًا.

ما هو التقشير الكريستالي؟

هو إجراء غير جراحي غازٍ بشكل بسيط يعمل على تجديد الخلايا الجلدية عبر تسحيج وتقشير الطبقة السطحية من الخلايا الجلدية للحصول على مظهر أكيثر صحة للجلد.

يقوم الطبيب خلال الإجراء بتمرير جهاز خاص حاوٍ على رأس يصدر كريستالات دقيقة (قد تكون كريستالات أوكسيد الألمنيوم أو كريستالات بيكربونات الصوديوم) تعمل على سحج وتقشير الطبقة السطحية من الجلد (البشرة) في حين يقوم جهاز الشفط بامتصاص الكريستالات المستخدمة والخلايا الميتة، لينكشف جلد أكثر صحة، بالإضافة إلى أن الإجراء يحفز الجلد على تعزيز إفراز الكولاجين.

ما هي الحالات التي تحتاج إلى إجراء التقشير الكريستالي؟

يعد التقشير الكريستالي من العمليات الآمنة لجميع أنواع الجلد، ويمكن اللجوء إلى التقشير الكريستالي لعلاج الحالات التالية:

  • التجاعيد والخطوط الناعمة.
  • حب الشباب والندبات الناجمة عنه.
  • التغييرات وعدم تناظر لون البشرة والجلد.
  • المناطق الجلدية القاسية والخشنة.
  • الكلف والندوب البسيطة.
  • التصبغات والهالات السوداء.
  • علامات الشيخوخة والتقدم بالسن.
  • الأذيات الجلدية الناجمة عن التعرض المباشر لأشعة الشمس.
  • الترهلات البسيطة والرؤوس السوداء.

من هم الأشخاص الذين لا يصلح لهم التقشير الكريستالي؟

يستخدم التقشير الكريستالي في علاج الحالات البسيطة مثل الندوب الخفيفة وخشونة الجلد وأذيات الشمس، لكن لا ينصح به للأشخاص الذين يعانون من:

  • حالة نشطة من العدّ الوردي.
  • الأكزيما.
  • الذئبة الحمامي الجهازية.
  • الحلأ البسيط.
  • التهابات أو إنتانات جلدية.
  • الحروق الشديدة الناجمة عن أشعة الشمس.

لذلك يجب على جميع السيدات استشارة أخصائي لمعرفة فيما إذا كن مرشحات مناسبات لإجراء التقشير الكريستالي وإذا كان هو الإجراء المناسب لحالتهن.

ما هي أنواع التقشير الكريستالي؟ وكيف يتم إجراؤه؟

يوجد عدة أنواع للتقشير الكريستالي، ويجب على جميع السيدات استشارة أخصائي لتحديد النوع المناسب لحالتهن، فاختيار نوع التقشير يعتمد على:

  • الحالة التي تعاني منها السيدة.
  • النتائج المرجوة ورغبات السيدة.
  • رأي الأخصائي.
  • نوع ولون البشرة.

يقسم التقشير الكريستالي إلى ثلاثة أنواع رئيسية:

التقشير الكريستالي الخفيف أو السطحي:

يستخدم التقشير الكريستالي السطحي في علاج التجاعيد الدقيقة والحب الشباب وحالات جفاف البشرة، حيث يتم فيه إزالة وتقشير الطبقة السطحية من الجلد (البشرة) عبر تمرير الجهاز فوق الجلد مرة إلى مرتين، بالتالي يتم تنظيف الجلد من الخلايا الميتة.

يجرى التقشير الكريستالي السطحي على عدة جلسات، ويجب تكرار هذا النوع من التقشير بمعدل جلسة كل أسبوعين إلى خمسة أسابيع من أجل الوصول إلى النتيجة المرغوبة.

التقشير الكريستالي المتوسط:

يعد هذ النوع من التقشير خيارًا ممتازًا للسيدة التي تعاني من الندبات السطحية الناجمة عن حب الشباب أو التي تعاني من اختلافات في تلون الجلد وترغب بالحصول على لون موحد للبشرة.

يعمل التقشير الكريستالي المتوسط على التخلص من الطبقة السطحية (البشرة) وجزء من الطبقة المتوسطة للجلد (الأدمة) حتى الوصول على الأدمة الحليمية، يتم ذلك عبر تمرير الجهاز على المنطقة الجلدية عدة مرات.

تحتاج معظم السيدات على تكرار الإجراء من أجل الوصول إلى النتيجة التي ترغبن بها أو من أجل الحفاظ على نتائج الجلسة السابقة.

التقشير الكريستالي العميق:

يتم اللجوء على التقشير الكريستالي العميق من قبل السيدات اللواتي تعانين من حالات معينة مثل التجاعيد والخطوط العميقة حول الشفاه كما يساعد على التخلص من الندبات المتوسطة.

يقوم الطبيب خلال التقشير الكريستالي العميق بتقشير وإزالة الطبقة السطحية من خلايا الجلد (البشرة) ومعظم خلايا الطبقة المتوسطة (الأدمة) مخترقًا الأدمة الحليمية حتى الوصول إلى الطبقة الخلايا الشبكية، ويتم في بعض الحالات الخاصة إزالة كاملة الأدمة.

يعد التقشير الكريستالي العميق عملية غازية بشكل بسيط ولن تحتاج معظم السيدات إلى تكرار الجلسة.

خطوات العملية:

يمكن إجراء عملية التقشير الكريستالي في عيادة الطبيب، يقوم الطبيب بتنظيف المنطقة الجلدية التي سيتم تقشيرها بشكل جيد ثم يتم تطبيق مخدر موضعي في حال إجراء تقشير متوسط او عميق أما التقشير السطحي فلا يحتاج إلى تخدير.

يمر الأخصائي الجهاز المزود برأس متطور يصدر كريستالات صغيرة جدًا على المنطقة فتقوم الكريستالات بتقشير الجلد الميت والزوائد الجلدية، كما يحوي الجهاز على آلة شفط خاصة تقوم بشكل فور بشفط الكريستالات والخلايا الجلدية المتقشرة.

تستغرق جلسة التقشير الكريستالي مدة تتراوح بين 90-30 دقيقة اعتمادًا على نوع التقشير والحالة التي يتم علاجها.

يمكن تطبيق كمادات باردة على المنطقة للتقليل من التهيج والتورم التالي لعملية التقشير.

ما هي التوصيات قبل عملية التقشير الكريستالي؟

التقشير الكريستالي هو عملية غير جراحية لكنه غازٍ بشكل بسيط، لذلك يجب عليك استشارة طبيبك ومعرفة التحضيرات التي يجب تطبيقه قبل إجراء التقشير.

سيقوم الطبيب بفحص المنطقة التي ستخضع للعملية كما سيطرح عليك بعض الأسئلة لمعرفة سوابقك الطبية، كما سيطلب بعض التحاليل العامة.

سيطلعك الطبيب على مجموعة من التعليمات التي يجب عليك الالتزام بها قبل العملية لتجنب حدوث أي اختلاطات وضمان الحصول على أفضل نتيجة ممكن، نذكر أهم هذه التعليمات:

  • تجنب التعرض المباشر والمديد لأشعة الشمس لمدة لا تقل عن أسبوع قبل العملية.
  • تجنب استخدام كريمات التسمير أو إزالة الشعر بالشمع أو حلاقة الشعر لمدة لا تقل عن أسبوع قبل العملية.
  • التوقف عن التدخين قبل العملية بفترة كافية.
  • التوقف عن تناول بعض الأدوية أو تعديلها قبل العملية بفترة كافية.
  • عدم استخدام كريمات التقشير لمدة لا تقل عن ثلاثة أيام قبل الإجراء.
  • إزالة جميع أنواع مستحضرات التجميل وتنظيف المنطقة بشكل جيد قبل العملية.
  • أخذ صور للمنطقة المعالجة (الوجه غالبًا) للمقارنتها مع نتائج العملية.

ما هي مخاطر عملية التقشير الكريستالي؟

كما ذكرنا سابقًا تعتبر عملية التقشير الكريستالي عملية آمنة واختلاطاتها نادرة، لكن كغيرها من العمليات التجميلية فهي تحمل بعض المخاطر والآثار الجانبية التي يجب معرفتها قبل إجراء التقشير وأهمها:

  • قد تشعر بعض السيدات بانزعاج أو ألم بسيط بعد انتهاء العملية، يزول خلال عدة ساعات.
  • من الممكن حدوث تورم واحمرار في جلد المنطقة الخاضعة للتقشير، ويمكن التخفيف من التورم عبر تطبيق كمادات باردة.
  • قد يسبب التقشير الكريستالي عدوى في المنطقة أو يسبب إعادة تفعيل لعدوى فيروسية كامنة، ويعد اختلاط نادر ولكنه من الاختلاطات الخطيرة ويجب تدبيره بشكل سريع.
  • قد يسبب التقشير الكريستالي ردود فعل تحسسية عند بعض المرضى، قد تنجم عن المواد المستخدمة في التخدير أو قد يكون التحسس ناجم عن الكريستالات.
  • قد يسبب التقشير الكريستالي المتوسط والعميق ظهور كدمات جلدية في بعض الحالات، كما قد تنجم الكدمات عن عملية الشفط خلال التقشير.
  • يرتفع خطر حدوث تغيرات في لون البشرة وظهور بقع من فرط أو نقص التصبغ عند استخدام التقشير المتوسط أو العميق لكنها حالات نادرة.
  • قد لا يحقق التقشير الكريستالي رغبات السيدة وتوقعاتها.

شارك\ي هذا الدليل 👍

مقال ما هي أنواع التقشير الكريستالي؟ هو نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فأن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الإستمرار.
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp