ما هي فوائد الميزوثيرابي؟

الميزوثيرابي

الميزوثيرابي هو من العلاجات التجميلية غير الجراحية الشائعة في السنوات الأخيرة. لقد حقق نتائج جميلة وممتازة في علاج البشرة ومشكلات الجلد المختلفة. فهو يعيد بشرتك إلى حيويتها ونضارتها، ويعيد إشراقها إليها، إضافةً إلى دوره في إزالة الدهون الزائدة في مناطق متعددة من الجسم. يتم في هذا الإجراء حقن تركيبة خاصة تحوي مجموعة من المواد المختلفة التي تُعدُّ صديقةً للبشرة، مثل الفيتامينات، المعادن، حمض الهيالورونيك، مضادات الأكسدة، إنزيمات وغيرها من المواد المناسبة لجميع أنواع البشرة، والتي تختلف حسب المشكلة التي تعانين منها، وحسب عمرك، ومكان التطبيق. يتم حقن المواد عبر إبر دقيقة مخصصة تقوم بإيصال المواد إلى طبقة الجلد المتوسطة. ساعدت تقنية الميزوثيرابي على معالجة معظم مشكلات البشرة وتساقط الشعر، بالإضافة إلى العديد من المشاكل الطبية، وسمحت أيضًا بالتمتع ببشرة جميلة وصافية. لذلك، بدأ كثير من الناس باللجوء إليها لكونها لبّت ما يريدونه ومنحتهم شبابًا جديدًا. سنتحدث عن فوائد تقنية الميزوثيرابي ومميزاتها مقارنةً مع أي إجراء آخر.

نبذة عن تقنية الميزوثيرابي

الميزوثيرابي هي تقنية تجميلية غير جراحية، طوّرها طبيب فرنسي اسمه ميشيل بيستور في عام 1952، إذ كانت تُستخدم في ذلك الوقت لتخفيف الألم. وبعد ذلك، اكتسبت شعبيتها واشتُهرت في الولايات المتحدة وبقية أنحاء العالم. وازدادت شعبيتها في السنوات الأخيرة لأنها تقدم علاجات في عدة مجالات مختلفة دون أي تداخل جراحي، ومع نسبة حدوث تأثيرات جانبية منخفضة جدًا. يعتمد مبدأ هذه التقنية على حقن مواد متنوعة تهدف إلى تجديد البشرة وشدّها، وإزالة الدهون منها، والتخلص من علامات الشيخوخة مثل التجاعيد والترهلات الجلدية، والحصول على بشرة جميلة وناعمة. تتضمن هذه المواد الفيتامينات، الإنزيمات، الهرمونات، المعادن، مضادات الأكسدة، عوامل النمو، حمض الهيالورونيك، أدوية مختلفة ومستخلصات نباتية آمنة ومناسبة لجميع أنواع البشرة. يُستخدم الميزوثيرابي في مناطق مختلفة من الجسم، مثل الوجه، فروة الرأس، الذقن والبطن أيضًا. ويتميّز بنتائجه الرائعة، وبتكلفته المنخفضة نسبيًا.

فوائد الميزوثيرابي

يقوم الميزوثيرابي بتحسين بشرتك الباهتة والمتعبة، ويخلصك من التجاعيد السطحية على الفور، إضافةً إلى أنه يساعد أيضًا على تحسين الدورة الدموية البطيئة، ما يساعد الجسم على التخلص من السموم المرتبطة بمرحلة الشيخوخة. يمكن استخدام الميزوثيرابي أيضًا لمعالجة فرط التصبغ، حب الشباب، الندبات واحمرار الجلد.

يمكن أن يحفز كوكتيل فيتامينات الميزوثيرابي خلايا الأرومات الليفية في الجلد لإنتاج المزيد من الكولاجين الذي يحارب علامات الشيخوخة. قد يحتوي كوكتيل الميزوثيرابي النموذجي بشكل عام على أكثر من 50 مكونًا فعالًا لتغذية البشرة وتجديد شبابها وإعادة الحيوية والنضارة لها. إنه بالتأكيد علاج يستحق تجريبه إذا كان لديكِ مشكلة تريدين حلًا سريعًا لها، ويمكن دمجه أيضًا مع غيره من التقنيات التجميلية الأخرى.

توجد هناك فوائد أخرى عديدة ومتنوعة للميزوثيرابي، ومنها:

  • إزالة الدهون في مناطق الجسم المختلفة، مثل البطن، الفخذين، الأرداف، الوركين، الساقين، الذراعين والوجه.
  • تخفيف السيلوليت.
  • التخلص من التجاعيد والخطوط الجلدية.
  • شد الجلد المترهل، وتجديد شكل الجسم.
  • تفتيح البشرة المصطبغة.
  • علاج مرض الثعلبة الذي يسبب تساقط الشعر.

ما هي ميّزات الميزوثيرابي؟

توجد العديد من الأمور التي تجعل الميزوثيرابي علاجًا مميزًا، نذكر منها ما يلي:

  • يعد إجراءً بسيطًا متعدد الاستخدامات، إذ يمكن تطبيقه في مناطق الجسم المختلفة، لعلاج مشكلات متنوعة، مثل تراكم الدهون، تساقط الشعر، التجاعيد الجلدية، وغيرها من المشكلات الجلدية الأخرى.
  • لا حاجة خلاله إلى إجراء أي شقوق جراحية التي قد يرافقها تشكل ندبات.
  • يتم إجراء الميزوثيرابي في عيادة الطبيب أو مركز التجميل ولا حاجة إلى المستشفى أو تطبيق التخدير العام.
  • تكون فترة التعافي قصيرة جدًا مقارنةً مع علاجات إزالة الدهون الأخرى، إذ يمكنك العودة إلى منزلك بعد الانتهاء منه مباشرةً لمتابعة نشاطاتك اليومية.
  • يعد إجراءً آمنًا مقارنةً مع الطرائق الجراحية لإزالة الدهون، إذ من النادر أن تحدث أي مضاعفات أو مخاطر. قد تحدث تأثيرات جانبية بسيطة وخفيفة يسهل التخلص منها، مثل الاحمرار.
  • تكلفة الإجراء منخفضة نسبيًا مقارنةً مع إجراءات إزالة الدهون الجراحية.

مخاطر ربما تحدث أثناء أو بعد الإجراء:

نادرًا ما تحدث أي مخاطر أو مضاعفات عند إجراء الميزوثيرابي، خاصةً عندما يقوم به طبيب متخصص وماهر. قد تحدث بعض التأثيرات الجانبية البسيطة، مثل:

  • الألم والاحمرار في منطقة الحقن.
  • الغثيان والإقياء.
  • الشعور بالحرقة والوخز.
  • تورم وتكدم.
  • حساسية أو طفح جلدي.
  • حكة.
  • إحساس حارق أو واخز بعد الحقن مباشرةً.
  • ظهور بقع داكنة في الجلد مكان الحقن.
  • عدوى.

توصيات الأطباء قبل وبعد الإجراء:

يعد الميزوثيرابي إجراء بسيط لا يحتاج إلى فترة تعافي طويلة (يوم واحد عادةً)، ويمكن متابعة الأنشطة اليومية بعده. ولكن من أجل الحصول على أفضل النتائج، من المهم اتباع توصيات الطبيب وتعليماته قبل وبعد جلسات الحقن:

توصيات قبل الإجراء:

سيطلعك الطبيب على جميع التوصيات والنصائح الواجب اتباعها قبل الخضوع للميزوثيرابي ومن أهمها:

  • إجراء فحوصات مخبرية وتقييم طبي شامل.
  • تغيير أدويتك أو تعديل جرعتها أو إيقاف بعضها كالأسبرين والمميعات.
  • إيقاف التدخين والكحول قبل فترة كافية من الإجراء.
  • أخذ صور متعددة للمنطقة المعالجة قبل الإجراء لمتابعة النتائج على المدى الطويل.
  • إجراء اختبار حساسية على منطقة صغيرة من الجلد قبل الإجراء.

أما التوصيات بعد الإجراء، فتشمل:

  • يجب على المريض عدم استخدام أي دواء مميع للدم ويؤثر على تخثره مثل الأسبرين قبل وبعد تطبيق الميزوثيرابي.
  • يوصي الطبيب بضرورة عدم تعرض المنطقة المحقونة للماء بعد أول 10 – 15 ساعة من الإجراء.
  • يوصي الطبيب بتدليك المنطقة المحقونة بمستحضرات فيتامين K أو خلاصات نباتية من أجل تخفيف التورم الذي قد يظهر بعد الحقن.
  • من المهم أخذ قسط كافٍ من الراحة، وتجنب الأنشطة البدنية المجهدة خلال أول يومين بعد الحقن.
  • على المريض أن يتجنب تناول الأدوية المضادة للالتهاب بعد أول يومين من الإجراء، فالتورم الحاصل هو استجابة طبيعية في الجسم وضرورية لعمل الميزوثيرابي.
  • من الضروري تجنب وضع مستحضرات التجميل والمكياج لمدة 10 إلى 15 ساعة بعد الإجراء.
  • تجنب التدخين والأطعمة والمشروبات الحاوية على الكحول والكافيين والغنية بالبروتين.
  • يمكن تبريد المنطقة المحقونة وحولها عن طريق تطبيق كمادات شاي البابونج الباردة أو جيل بارد، لتجنب التورم وتشكل الكدمات والاحمرار.
  • عدم تعرض المنطقة المحقونة للخدش أو الضغط.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة قدر الإمكان، لأنها تعيق تدفق الدم إلى المنطقة المعالجة.
  • تجنب لمس المنطقة التي خضعت للعلاج بالميزوثيرابي، من أجل حمايتها من خطر العدوى قدر الإمكان، وعند ضرورة لمسها يجب غسل اليدين جيدًا قبل ذلك.
  • من المهم متابعة الجلسات التي يحددها الطبيب للحصول على النتائج المطلوبة والحفاظ عليها.

الميزوثيرابي وتساقط الشعر:

علاج تساقط الشعر الناتج عن مرض الثعلبة من الاستخدامات العلاجية المهمة للميزوثيرابي. إذ تحوي تركيبة العلاج على مستخلصات نباتية طبيعية أو فيتامينات أو أدوية مفيدة مثل «فيناسترايد ومينوكسيديل»، يتم حقنها في فروة الرأس. يقوم الميزوثيرابي بتصحيح الخلل الهرموني في الجريبات الشعرية وحولها. إضافةً إلى أنه يقوم بإيصال المغذيات للشعر، ويعمل على تحسين الدورة الدموية للجريبات الشعرية. يمكن استخدام الميزوثيرابي بشكل مرافق للعلاجات الجراحية وزراعة الشعر، لأنه يقوي بصيلات الشعر المزروع ويمنع تساقطه.

شارك\ي هذا الدليل 👍

مقال ما هي فوائد الميزوثيرابي؟ هو نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فأن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الإستمرار.
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp