أيهما أفضل شد المؤخرة البرازيلي أم تكبير الأرداف بالحشوات؟

شد المؤخرة البرازيلي

تهدف عملية تكبير الأرداف لكبير حجم الأرداف وزيادة بروزها وامتلائها، مما يوفر لك مظهرًا أكثر جمالًا وجاذبية للأرداف. في السنوات العشر الأخيرة، زادت شعبية عملية تكبير الأرداف بشكل كبير في جميع أنحاء العالم، حيث غالبًا ما يُنظر إلى الأرداف المستديرة كبيرة الحجم كرمز للأنوثة والإثارة. وقد أظهرت استطلاعات الرأي أن أغلبية النساء اللواتي أجرين عملية تكبير الأرداف راضيات تمامًا عن نتائج العملية ومظهر الأرداف الجديدة وحجمها. أكثر الطرق شيوعًا لتكبير الأرداف وتحسين شكلها هي حقن الدهون بعد شفطها من مناطق محددة في جسمك، (يشار إليها عمومًا باسم “شد المؤخرة البرازيلي”)، أو من خلال زرع حشوات السيليكون في المؤخرة. بينما يمكن أن تؤدي كلا الطريقتين إلى نتائج رائعة، قد تكون بعض السيدات أكثر ملاءمةً لإتباع طريقة محددة أكثر من الأخرى. تابعي القراءة لمعرفة المزيد حول زرع حشوات السيليكون في المؤخرة مقابل حقن الدهون فيها، واكتشفي طريقة تكبير الأرداف الأكثر ملاءمةً لك.

ما الأسباب التي تدفعك لتكبير الأرداف؟

هناك العديد من الأسباب التي تجعلكِ تفكرين في إجراء عملية تكبير الأرداف، وقد تكون هذه الأسباب طبية أو تجميلية أو لأسباب أخرى عديدة.

أسباب طبية

  • علاج التشوهات الخلقية والوظيفية التي تؤثر على المشي.
  • تدبير الإصابات التي تخرب عضلات المؤخرة أو تغير شكلها.
  • التخلص من ترهلات الجلد عند السيدات اللواتي خضعن لعمليات جراحية لإنقاص الوزن أو لريجيم قاسٍ.
  • محاربة علامات الشيخوخة مثل الترهل والتجاعيد، وفي هذه الحالة لا بد من إجراء شد المؤخرة مع عملية تكبير الأرداف.

أسباب أخرى

  • إذا كنتِ ترغبين بمظهر متناسق ممشوق وأكثر أنوثة وجاذبية.
  • إذا كنتِ تشعرين بعدم الرضا عن حجم الأرداف وشكلها.
  • إذا كنت ترغبين في أن تصبح الملابس أكثر ملاءمة لجسمك.
  • إذا أردتِ تحقيق التوازن والتناسق بين منطقتي الصدر والورك.
  • تجرى عملية تكبير الأرداف أيضًا لأسباب نفسية، خصوصًا إذا كان لديكِ أي شكوك أو قلق حول حجم الأرداف أو عدم رضا عن شكلها.

ما هي عملية تكبير الأرداف عبر حقن الدهون ؟

تسمى هذه العملية أيضاً شد المؤخرة البرازيلي.  بدأت شعبية هذه الطريقة تزداد في السنوات الأخيرة بفضل نتائجها الممتازة وقلة اختلاطاتها، وتتألف هذه العملية من الخطوات التالية:

  • تشفط الدهون من مناطق محددة في الجسم مثل البطن والفخذين.
  • يحقن الجرَّاح الدهون في المؤخرة بعد تحضيرها ومعالجتها بطرق خاصة.
  • ستحصلين على حجم أكبر وشكل أكثر امتلاء وبروزاً بعد حقن الدهون في مكانها المحدد.
  • قد تكون كمية الدهون المتوفرة غير كافية للوصول للحجم المطلوب، وربما ستحتاجين لتكرار عملية الحقن في المستقبل لتحقيق أفضل النتائج.

ظهرت في الآونة الأخيرة طرق أخرى تعتمد على حقن مواد متنوعة مثل الكولاجين والهيدروجيل، لكن الخبراء يعتقدون أن حقن الدهون أكثر أمانًا وفعالية من أنواع الحقن الأخرى.

ما هي فوائد عملية شدّ المؤخرة البرازيلي؟

تميل عملية شد المؤخرة بالطريقة البرازيلية إلى أن تكون الإجراء المفضل لدى جراحي التجميل حالياً لأسباب عديدة. ربما تكون الميزة الأكبر التي تتمتع بها عملية حقن الدهون على حشوات السيليكون هي أن النتائج تكون طبيعية أكثر. نظرًا لأن الجراح يقوم بحقن دهونك في الأرداف، فإن النتيجة النهائية تبدو طبيعية أكثر من مظهر حشوات السيليكون، حيث من الشائع أن تكون قادرًا على رؤية حواف الحشوة من خلال الجلد.

ومن الإيجابيات الأخرى لهذه العملية هي أنها تتيح لك الجمع بين شد ونحت الجسم في إجراء واحد. يقوم الجراح بشفط الدهون من جسمك في بداية الإجراء. هذا يعني أنه يمكنك التخلص من الدهون الزائدة غير المرغوب فيها من البطن أو الوركين أو الفخذين ، أو في أي مكان تشعرين فيه بوجود بعض الدهون الزائدة.

ومن الميزات الأخرى لعملية شد المؤخرة البرازيلي:

  • الحصول على مؤخرة أكبر حجمًا وامتلاءً دون جراحة.
  • فترة التعافي أقصر بكثير من عملية زرع الحشوات في الأرداف.
  • لا حاجة للتخدير العام في أغلب الحالات.
  • احتمال حدوث الاختلاطات الكبيرة والنزف والألم قليل جدًا.
  • لا يحدث تحسس من الدهون المحقونة بخلاف حقن الفيلر والبوتوكس.

ما هي مخاطر عملية شد المؤخرة البرازيلي؟

لا توجد جراحة تجميلية بدون مخاطر، بما في ذلك تكبير الأرداف عبر حقن الدهون. واحدة من أكبر العوائق التي تواجه هذه العملية، هي أن الجسم يمكنه إعادة امتصاص الكثير من الدهون. يجب على الجراح تقدير كمية الدهون التي سيمتصها الجسم. ولكن في بعض الحالات ، يتم امتصاص كمية من الدهون أكثر من المتوقع، مما يعني أنك قد لا تحصلين على النتائج التي تريدينها.

تشمل المخاطر الأخرى المرتبطة بعملية تكبير الأرداف المخاطر المرتبطة بأي نوع من الجراحة، مثل النزيف والعدوى والتندب غير الملائم. عادة ما تكون هذه المخاطر نادرة جدًا ، خاصة إذا كنت تعمل مع جراح متمرس. هناك أيضًا خطر حدوث عدم تناسق، أو تضخم جانب واحد من الأرداف أكثر من الآخر، ولكن يمكن تصحيح ذلك بحقن دهون إضافية.

ما هي عملية تكبير الأرداف عبر زرع حشوات السيليكون؟

تعتبر الطريقة التقليدية في تكبير الأرداف، هذه العملية هي الأنسب لتكبير الأرداف المسطحة، خاصة للسيدات النحيلات اللواتي لديهن أنسجة دهنية قليلة. حشوات السيليكون ليست فعالة  في حالة ترهل الأرداف الذي قد يحدث بعد فقدان الوزن بشكل كبير.

ويقوم جرَّاح التجميل فيها بالخطوات التالية:

  • تحضيرك للعمل الجراحي بشكل كامل، وتحديد نوع الحشوات الجراحية ومكان وضعها.
  • إجراء الشق الجراحي المناسب الذي يلائم بنيتك التشريحية وحجم التكبير المطلوب.
  • وضع الحشوات في مكانها المناسب، ويمكن إضافة طعوم صناعية أو دهنية لتحقيق أفضل النتائج.
  • إغلاق الشق الجراحي، وعادة ما تستخدم طرق الخياطة التجميلية للتخفيف قدر الإمكان من تشكل الندبات الجراحية.
  • لا بد في بعض الحالات من إزالة الدهون الزائدة في الأرداف قبل زرع الحشوات بهدف الحصول على أفضل شكل ممكن للمؤخرة.

ما هي مخاطر تكبير الأرداف عبر زرع حشوات السيليكون؟

تمتلك حشوات المؤخرة مجموعة المخاطر الخاصة بها مقارنةً بـ شد المؤخرة البرازيلي أبرزها:

  • خطر حدوث اختلاط يعرف باسم انكماش محفظة الحشوة. يمكن أن يحدث انكماش المحفظة في حشوات الثدي وكذلك في المؤخرة. تحدث هذه الحالة عندما يصبح النسيج المحيط بالحشوة صلبًا ومضغوطاً. في الحالات الأكثر شدةً، يمكن أن يكون انكماش المحفظة مؤلمًا جدًا ويمكن أن يسبب تشوهًا واضحاً.
  • مشكلة أخرى تتعلق بحشوات الأرداف أيضاً وهي أنها يمكن أن تتحرك أو تخرج من موضعها. هناك الكثير من الحركة في منطقة المؤخرة بالإضافة إلى الكثير من الضغط والقوة المطبقة عليها. كل هذه الحركة يمكن أن تتسبب في تحرك الحشوات، مما يخلق مظهرًا غير طبيعي للغاية أو يسبب لك بعض الانزعاج.

مقارنة بين زرع حشوات السيليكون في المؤخرة وشد المؤخرة البرازيلي:

كما ذكرنا في الأعلى، يمكن تكبير الأرداف باستخدام طريقتين: زرع حشوات السيليكون وحقن الدهون (شد المؤخرة البرازيلي) وفي الجدول التالي مقارنة تفصيلية بين الطريقتين:

شد المؤخرة البرازيليزرع الحشوات
تخدير موضعي.تخدير عام.
تحقن الدهون عبر شقوق صغيرة جدًا.لا بد من إجراء شقوق طويلة لزرع الحشوات.
حجم التكبير محدود.يمكن الوصول لأحجام أكبر.
الاختلاطات والتأثيرات الجانبية أقل.احتمال الاختلاطات أكبر قليلًا.
تكلفة أقل.تكلفة أكبر.
قد تحتاجين لتكرار عملية الحقن.تحتاجين لجلسة واحدة فقط.
نتائج ممتازة.نتائج ممتازة.

ما هي عملية تكبير الأرداف الأفضل لك؟

الهدف من كلا الإجراءين هو إعطاؤك في النهاية الشكل والمظهر الذي تريدينه. توفر حشوات السيليكون شكلاً وحجمًا أكبر. كونها مصنوعة من السيليكون الصلب الذي لا يمكن أن يتكسر أو يتسرب إلى الجسم. تكبير الأرداف باستخدام الحشوات هو إجراء أكثر إيذاءً للأنسجة مع شقوق أكبر تتطلب فترة نقاهة أطول. توفر عملية شد المؤخرة البرازيلي طريقة طبيعية أكثر لإضافة المزيد من الحجم والجمالية مع الحصول على فائدة إضافية لشفط الدهون من منطقة أخرى من جسمك. تكون عملية حقن الدهون أقل أذية للأنسجة مع وجود شقوق أصغر وتتطلب فترة نقاهة أقل. عندما يتعلق الأمر باتخاذ قرار نهائي، فإن الأمر يتعلق بأهدافك الشخصية وطبيعة جسمك والعمل مع جراح متمرس وخبير لتحديد الخيار الأفضل لك.

تقدم كل من حشوات السيليكون وعملية شد المؤخرة البرازيلي نتائج فورية طويلة الأمد للسيدات اللواتي يسعون للحصول على مؤخرة مستديرة أكثر رشاقةً وجاذبيةً. إن تحديد موعد للاستشارة مع جراح التجميل المناسب والذي يتمتع بخبرة كبيرة في عمليات تكبير وشد الأرداف هو خطوتك التالية لمناقشة جميع الخيارات المتاحة واتخاذ القرار المناسب.

شارك\ي هذا الدليل 👍

مقال أيهما أفضل شد المؤخرة البرازيلي أم تكبير الأرداف بالحشوات؟ هو نتاج ساعات طويلة من البحث والعمل والتدقيق لتوصيل المعلومة الموثوقة والمفيدة. إن وجدتم الفائدة في هذا الدليل، فأن مشاركته تعني الكثير لنا 💚 وتساعدنا على الإستمرار.
Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp